رئيس مجلس التحرير
د. محمد الباز
ads
ما وراء الخبر
الإثنين 02/ديسمبر/2019 - 09:42 ص

منتصر عمران: تخلي قطر عن الإخوان يشكل حقيقة نظام الحمدين

منتصر عمران: تخلي
أحمد ونيس
aman-dostor.org/28693

أكد منتصر عمران، القيادي السابق بالجماعة الإسلامية والباحث في شئون الحركات، أن قطر هي العدو الأول للدول العربية، وتخليها عن الإخوان يأتي من أجل أنها تبحث عن مصلحتها، وكل دولة تتحالف مع أي طرف يحقق صلحتها.

وأضاف عمران في تصريحات خاصة، أنه "فى الماضي عندما كان للإخوان تواجد في الشارع العربي وكانت قطر تريد من خلال الإخوان تحقيق مصالح لها بأن تكون دولة لها مكان في السياسة العالمية لجأت إلى تبنى الإخوان أو بمعنى صح شرائهم لأن قطر تعلم أنها دولة صغيرة، وعليه أنفقت أموالها وسخرت إعلامها المتمثل في قناة الجزيرة سعيا منها في ابتزاز دول الخليج خاصة السعودية والإمارات علاوة على الصفقة الكبرى مصر من وجهة نظر حاكم قطر.

وتابع: "وعندما نجح النظام في مصر ومن ورائه السعودية والإمارات في توجيه ضربات حاسمة للتنظيم الدولي للإخوان حتى أصبح خلايا ومجموعات متفرقة، وفي نفس الوقت نجحت مصر والسعودية في إقناع الإدارة الأمريكية في عهد ترمب بخطر الاخوان".

واستكمل: "وعندما لم تجد قطر مفرًا من التخلي عن الإخوان، لذا عرض وزير خارجية قطر في زيارته الأخيرة للرياض التي لم يعلن لها رسميا في عرضها موقفها الجديد وهو رفع يد نظام الحمدين عن الإخوان وطرد قادتهم الموجودين على أراضيها بمغادرة البلاد في أقرب وقت ممكن وهكذا تم تضيق الخناق عن الإخوان الذين لم يصبح لهم وجود إلا في تركيا وأكيد أردوغان لو تعرض لضغوط من قبل ترامب في نهاية المطاف، ليس أمامه إلا التخلي عن الإخوان وهكذا يخسر النظام كل يوم أرض كانت لهم صلبة ومن ثم ينتهي الإخوان كتنطيم من الوطن العربي بأثره".