رئيس مجلس التحرير
د. محمد الباز
ads
تقارير وتحقيقات
الأحد 24/نوفمبر/2019 - 05:11 م

انقسام جديد بين عنصار الإرهابية حول دعم المقاول الأجير "لا تقنعنونا به لأنه ساذج"

انقسام جديد بين عنصار
مصطفى كامل
aman-dostor.org/28538


وقع انقسام جديد بين عناصر جماعة الإخوان الإرهابية، ومؤيدوها في الخارج حول قرار دعم المقاول الأجير المدعو محمد علي، والوقوف بجانبه من عدمه، عقب جولاته التي يقوم بها في الخارج بالظهور على القنوات الإخوانية والصحف العالمية، الأمر الذي أدى إلى ظهور طائفة من عناصر الإرهابية رافضين دعم المقاول الأجير والتحالف مع إخوان لندن.

وبدأت الإنقسام جليًا داخل الجماعة وعناصرها، عقب ما تداوله بعضهم بدعمه بشكل "عمياني"، حيث هاجم الإخواني خالد كمال كمال -أحد معارضي المقاول الأجير-، على سيف عبدالفتاح الموالي للجماعة الإرهابية، حيث أوضح أن "عبدالفتاح" يدعم المدعو محمد علي بشكل كبير، ويدعي أن ما يفعله لن يستطيع أن يفعله أحد مثله، مؤكدًا أن كلا من آيات عرابي ومحمد علي وصلا للبسطاء عن طريق اللهجة التي يتحدثون بها في فيديوهاتهم، مستهزئًا من المقاول الأجير قائلًا: "محمد علي مرفوع عنه القلم ولا يحاسب".

وأكد القيادي الإخواني أن المقاول الأجير يثير الفوضى بين عامة الشعب والبسطاء بأحاديثه، حيث يقول لهم بأن الثورة فوضي ثم يناقض نفسه، موضحًا أن من يقنعونه بأنه رجل بسيط وساذج وبإمكانه وضع تصور لنظام الحكم كاطار رئيسي يطلب هو بعدها من متخصصين أن يصيغوا تلك الرؤية رواية مصر التي كأوربا 28 دولة فهذا أمر غير صحيح، لافتًا إلى أن الكارثة تكمن في أن المقاول الأجير وصل إلى البسطاء لا العكس.

وأوضح القيادي الإخواني أن هناك فئه من عناصر الإرهابية تشبه المقاول الأجير بالملك طالوت الذي خرج من عامة الشعب محاربة جيش جالوت، مؤكدًا أن هذا التشبيه ليس في محله بتشبيه محمد علي بطالوت ذلك الملك من عامة الشعب الذي حسدته النخبة ورفضت ملكه لأنه فقير ومن سبط بنيامين ثم هو يقرر أنه سيدعمه بكل قوة.

ولفت القيادي الإخواني إلى أن الإعتراض على محمد علي لم يكن كونه فقير سياسيًا، بل أنه كذابا مراوغا تلاعب بالملايين وتناقض في كل أطروحاته، وظهر في البداية بقصة وانتهي بقصة أخرى.