رئيس مجلس التحرير
د. محمد الباز
ads
ما وراء الخبر
الثلاثاء 12/نوفمبر/2019 - 03:17 م

التجارة بالنبي محمد.. الإخوان يستغلون المولد في خدمة أجنداتهم ضد الدولة المصرية

التجارة بالنبي محمد..
أحمد الجدي
aman-dostor.org/28261


واصلت جماعة الإخوان الإرهابية تجارتها بالدين في الترويج لأغراضها المشبوهة حيث قامت الجماعة باستغلال اسم الرسول (صلى الله عليه وسلم) في يوم مولده الهجوم على مصر.

كان هذا الاستغلال الإخواني المقيت من خلال الإعلامي الإخواني هيثم أبو خليل والمنشق السابق عن الجماعة عندما خرج على شاشة قناة الشرق الإخوانية يزعم أن الرسول حزين مما يحدث في مصر بسبب الظلم الواقع على الإخوان ولو كان حيا لما كان سيقبل هذا الظلم ولم يك يقبل بالنظام المصري الحالي.

ورغم إساءة هيثم أبو خليل للمولد النبوي ومحاولة استغلاله في اتجاه يخدم الجماعة الإرهابية، لم يعلق أي من مشايخ الله الإخوان ومؤيديهم على ما فعله الإعلامي الإخواني، ولم يوجهوا له ولو لومًا رغم جسامة ما قاله.

أبو خليل لم يكتف بقول ما قاله عن الرسول صلى الله عليه وسلم على برنامجه في قناة الشرق الإخوانية، بل كرره مرة أخرى على صفحته الرسمية بموقع التواصل الاجتماعي فيسبوك مصحوبا بفيديو من هذه الحلقة بعنوان "في يوم مولده ما الذي أغضب سيدنا النبي محمد مما يحدث في مصر؟"، وأيد أعضاء الإخوان هذا الفيديو وهنأوا هيثم أبو خليل عليه، وتداولوه على صفحهم بمواقع التواصل الاجتماعي المختلفة وكأنه انتصار لهم رغم ما فيه من إساءة واضحة للدين.
الطريقة هي ذاتها التي اتبعتها الجماعة مع الشيخ الشعراوي حيث استغلوا الدعم الكبير له من محبيه ومؤيديه ضد حملة الهجوم الشرسة عليه ونشروا فيديو للإخواني عبد الله الشريف يؤكد فيه أن الشيخ الشعراوي من مؤسسي جماعة الإخوان الإرهابية ويعتبر أحد رموزها.