رئيس مجلس التحرير
د. محمد الباز
ads
الحدث
الإثنين 11/نوفمبر/2019 - 12:45 م

حملة إخوانية جديدة لتشويه مصر قبل مراجعة ملفها الحقوقي بالأمم المتحدة

حملة إخوانية جديدة
أحمد الجدي
aman-dostor.org/28239


دعا عناصر جماعة الإخوان الإرهابية فرع أمريكا باقي ومؤيدي الإخوان في العالم للإضراب عن الطعام يومين من كل أسبوع بحجة نصرة سجناء الجماعة في مصر والمطالبة بالإفراج عنهم رغم الجرائم الإرهابية التي ارتكبوها بحق الوطن وصدور أحكام قضائية ضدهم.

وطالبت سارة العطيفي، إحدى عضوات الإخوان في أمريكا، وإحدى مطلقات الحملة الإخوانية كل عناصر الإخوان في العالم بتوصيل الحملة إلى المنظمات الحقوقية الكبرى في البلدان التي يعيشون فيها بهدف جعل هذه المنظمات الغربية تشارك في الحرب على مصر أمام الأمم المتحدة أثناء نظر الملف الحقوقي المصري يوم ١٩ نوفمبر الجاري بهدف تشويه مصر أمام العالم وإظهارها كدولة لا تحترم حقوق الإنسان.

ومن المنتظر أن تكون حملة الإضراب عن الطعام الإخوانية مستمرة بشكل دوري وبزيادة مستمرة حتى يوم ١٩ نوفمبر المقبل لضمان وصول صدى هذه الحملة الإخوانية للأمم المتحدة على أمل النجاح في إحراج الدولة المصرية أثناء مراجعة الملف الحقوقي بها.

وعلمت الدستور من مصادرها داخل الجماعة تأجير الإخوان مساحات بجرائد أمريكية وأوروبية كبرى للنشر عن تلك الحملة لجلب أنظار المجتمعات الغربية لها والحصول على أكبر ضغط ممكن من أجل الإفراج عن سجناء الجماعة وعلى رأسهم المرشد محمد بديع ونائبه خيرت الشاطر المتورطين في التحريض على العنف والدم بمصر ومحبوسين على ذمة العديد من القضايا.