رئيس مجلس التحرير
د. محمد الباز
الحدث
الخميس 07/نوفمبر/2019 - 03:47 م

قصة غضب الإخوان على خالد أبو النجا بسبب تويتر

قصة غضب الإخوان على
أحمد الجدي
aman-dostor.org/28150




علمت الدستور من مصادرها داخل الجماعة وجود غضب كبير من قادة التنظيم على الممثل خالد ابو النجا المؤيد للجماعة الإرهابية بسبب هجومه على الشيخ الشعراوي على صفحته الرسمية بموقع التواصل الاجتماعي تويتر مثيرا للجدل من جديد حوله.
ما أزاد من غضب الإخوان على ابو النجا هو هجومه على الوهابية التي تعتبر منهج الإخوان مما جعل أعضاء الجماعة أنفسهم يشنون هجوما شرسا عليه وكان على رأس هؤلاء الصحفي الإخواني صابر مشهور الذي صور فيديو مطول للدفاع عن الشيخ الشعراوي والهجوم على ابو النجا.

سبب غضب الجماعة ليس دفاعا عن الشعراوي بل لأن ابو النجا محسوب على الجماعة وسيتسبب في مشاكل كبرى
للجماعة بهجومه على الشعراوي نظرا لشعبيته الجارفة.

في هذا الصدد أكدت مصادر من داخل الجماعة قيام قيادات بجماعة الإخوان بأمريكا بالاتصال بابو النجا وتحذيره من تغريداته وخاصة التي تتعلق بالدين بحجة أن البعض يستغلها في تشويهه وضرب صورته الذهنية في عقل جموع المصريين إلا أن الحقيقة هو أن عدد كبير من الدعاة المتطرفين المقربين من الإخوان هاجموا قادة الجماعة بسببه وحذروهم منه.

السلفيون فتحوا النار أيضا على خالد ابو النجا رافضين هجومه على الشيخ الشعراوي رغم وجود خلافات فقهية كبرى بين السلفيين والشعراوي، وكان على رأس المهاجمين ل ابو النجا حملة دافع السلفية التابعة للشيخ محمد حسان حيث وصفوا ابو النجا بالكلب في بيت شعري كرد منهم لهجومه على الشعراوي.