رئيس مجلس التحرير
د. محمد الباز
تقارير وتحقيقات
الإثنين 04/نوفمبر/2019 - 08:30 م

الإرهابية تلجأ للحوادث الفردية باستغلالها لمصالح شخصية للتحريض ضد مصر

الإرهابية تلجأ للحوادث
مصطفى كامل
aman-dostor.org/28092

بدأت جماعة الإخوان الإرهابية في اتباع طريقة القفز على الحوادث الطبيعية والفردية وتسليط الضوء عليها بشكل كبير واستغلالها لمصالح شخصية تخدم الجماعة الإرهابية وعناصرها الهاربين خارج البلاد، للحديث عنها عبر قنواتهم التي تبث من تركيا للتحريض ضد مصر.

ونشرت اللجان الاكترونية الإخوانية رسالة لعناصرها للعمل عليها ونشرها عبر مواقع التواصل الاجتماعي مفاداها: "كل قضية ملابساتها واضحة للأعمي زي إن واحد جاب سكينة وجري ورا واحد وقتله ولا جدة عذبت طفلة حتي الموت ولا إن راجل إغتصب طفلة وماتت، حوادث من هذا النوع محتاجة حشد شعبي وهاشتاجات لازم نعمل مجهود عشان نخليها تتصدر الترند".

وتابعت اللجان الإخوانية في رسالتها "ان كل يومين بيكون في حوادث قتل وسرقة واجبنا اليومي إننا كل يوم نعمل كم من الهاشتاجات والحسد عبر وسائل التواصل الاجتماعي ونبدأ نبروز في الحوادث الفردية وانها أمر غير طبيعي عشان نحولها لرأي عام".

وكشفت اللجان الإخوانية الاكترونية عن الطريقة التي يجب اتباعها بعد تدشين الهاشتاجات العمل على تحقيق الضغط الشعبي وعدم تشتيت الجماهير للخروج في مظاهرات.

وأوضحت مصادر مقربة من جماعة الإخوان الإرهابية، أن الإرهابية وعناصرها دائما ما تلجأ لمثل هذه الأمور في محاولة منها لتقليب الشارع المصري والعمل على نشر الفتن من خلال إبراز الحوادث الفردية واستغلالها لتحقيق أهدافهم الخبيثة.

ونوهت المصادر إلى أن الجماعة تلجأ إلى لجانها الإلكترونية لنشر مخططاتها في استغلال تلك الحوادث والعمل عليها لتحقيق اهدافهم، والتي كان آخرها حادثة شهيد الشهامة وحادثة القطار، وأخيرًا ما شهدته مصر من حادثة طبيعية بهطول الأمطار، وتسليط الضوء عليها عبر قنوات الإرهابية لإظهار ما يسمونه بفشل الدولة في الإدارة للتحريض على مصر في الخارج.