رئيس مجلس التحرير
د. محمد الباز
قضايا
الأحد 20/أكتوبر/2019 - 11:37 ص

الإخوان يدعمون العدوان التركي على سوريا بـ450 مليون دولار بحساب في أحد بنوك جنوب إفريقيا

الباحث أحمد عطا
الباحث أحمد عطا
عائشة حسن
aman-dostor.org/27678

كشف أحمد عطا، الباحث في شئون الجماعات الإسلامية بمنتدى الشرق الأوسط في لندن، عن تفاصيل خطة جماعة الإخوان الإرهابية لدعم العدوان التركي في شمال شرق سوريا، ومعاونتهم بكافة السبل، سواء المادية أو المعنوية، لتدمير سوريا والتدخل في شئونها لتصبح تحت الخلافة التركية فيما بعد، والتي تتمثل في جمع 450 مليون دولار من قبل قيادات الجماعة من جميع دول العالم، برئاسة الأمين العام للتنظيم الدولي للجماعة الإرهابية، من خلال فتح حساب بجنوب إفريقيا لجمع الأموال لدعم تركيا حتى تتمكن من السيطرة على سوريا والتحكم فيها.

 

وأشار عطا، في تصريحات خاصة لـ«أمان»، إلى أن جماعة الإخوان الإرهابية، وتركيا، جزء من مشروع الدولة الجهادية العظمى من بعد ثورات الربيع العربي، فالإخوان لها يد عظمى فيما يحدث بسوريا، وتمويل العملية العسكرية بأموال باهظة لمعاونة تركيا، مشيرا إلى أن الإخوان والتنظيم الدولي من تبنى مشروع الخلافة بعد ثورات الربيع العربي، فالدعم بينهما متبادل على حساب أي شىء، وأولها حرية الشعوب.


وأكد الباحث الإسلامي، بالدليل على دعم الإخوان للعدوان التركي، خروج جماعة الإخوان من مراكزها في القاهرة وانتقالها لاسطنبول، بعد ثورة 30 يونيو مباشرة، حيث كانت القبلة، فهناك تساؤل هام وهو: لماذا انتقلت قيادات الإخوان الهاربة، والبرلمان الهارب، بقيادة ثروت نافع، لرسطنبول؟، والإجابة هي: ضرورة الالتزام بالعلاقة التعاقدية بين إسطنبول والإخوان.