رئيس مجلس التحرير
د. محمد الباز
ما وراء الخبر
السبت 07/سبتمبر/2019 - 07:49 م

جبهة مورو "المسلحة" تبدأ بتسريح مقاتليها فى الفلبين

 جبهة مورو المسلحة
نعمات مدحت
aman-dostor.org/26219

قام أكثر من 1000 من مقاتل ضمن "جبهة مورو" أكبر جماعة إسلامية متمردة في الفلبين، اليوم السبت، بتسليم أسلحتهم في بداية عملية تسريح 40 ألف من مقاتليها، بموجب اتفاق السلام الموقع عام 2014.

ويجري تسريح مقاتلي جبهة مورو الإسلامية للتحرير، بعد ثمانية أشهر من التصديق على قانون يسمح بإنشاء كيان إسلامي جديد يتمتع بالحكم الذاتي في منطقة مينداناو الجنوبية.

وقال الرئيس رودريجو دوتيرتي خلال حفل في بلدة سلطان كودارات في مقاطعة ماجوينداناو جنوب مانيلا: اليوم، نحتفل بمرحلة هامة أخرى في تاريخ عملية السلام مع بانجسامورو (السكان المسلمون).

وأكد دوتيرتي لجبهة مورو الإسلامية والمسلمين في مينداناو، أن إدارته "ستستمع دائمًا إلى مظالمكم" بينما حث المتمردين السابقين على اغتنام الفرصة للتمتع بحياة سلمية ومزدهرة.

وقال "دعونا نضع خلافاتنا جانبا ونتجنب المزيد من الصراع المسلح، وآمل أن يأتيكم الإلهام لتغتنموا هذه الفرصة لتحسين حياتكم وصنع مستقبل أفضل لعائلاتكم وأحبائكم كذلك"