رئيس مجلس التحرير
د. محمد الباز
ملفات شخصية
الخميس 29/أغسطس/2019 - 05:32 م

هشام الذهبي.. قصة داعشي أسترالي قتل أبناءه الثلاثة في سوريا

هشام الذهبي.. قصة
أحمد الجدي
aman-dostor.org/25828

بدأت قوات سوريا الديمقراطية" قسد"، نشر فيديوهات لعناصر في تنظيم داعش الإرهابي، يعلنون ندمهم على الانضمام للتنظيم.

وكان أول هؤلاء الدواعش الإرهابي، هشام الذهبي ، الذي أكد أنه جاء من أستراليا وانضم للتنظيم في سوريا لإعادة أبناءه إلى بلادهم من جديد.

يبلغ الذهبي من العمر 62عاماً ، وهو ذو أصول لبنانية، كان قد انضم للتنظيم بدايات عام 2015، لإعادة أبنائه للعاصمة الأسترالية "سيدني" على حد تعبيره.

تم القبض عليه مؤخرا، ووضعه في أحد سجون قوات سوريا الديمقراطية بشمال وشرق سوريا.

قُتل خالد المكنى بـ"أبو عائشة" الأبن الكبير لهشام في معارك مدينة منبج عام 2016 مع صهره، فيما قُتل ابنه محمد "أبو شيباء" في معارك بلدة هجين بريف الزور عام 2018، كما فُقد ابنه الصغير البالغ من العمر14عاماً في معارك الباغوز، التي سلّم هشام نفسه مع زوجته، وزوجات أبنائه وأحفاده خلالها.

يتمنى هشام الذهبي، العودة إلى بلاده من جديد ، حتى لو ظل فى محبسه هناك مدى الحياة، وألا يبقى داخل سوريا مرة أخرى.