رئيس مجلس التحرير
د. محمد الباز
الحدث
الخميس 13/يونيو/2019 - 10:15 ص

داعش يتبنى الهجوم على مواقع للجيش السوري

داعش يتبنى الهجوم
وكالات - أحمد ونيس
aman-dostor.org/22161

زعم تنظيم داعش الإرهابي أنه تمكن من قتل 11 عنصرا لقوات النظام السوري، مساء أمس الأربعاء، جرّاء هجوم شنه عناصره على مواقع للنظام في بادية "السخنة"، بالقرب من مدينة تدمر بريف حمص الشرقي، بعد شهور من إعلان أمريكا القضاء على داعش.

وحسب وكالة أعماق الإعلامية، الناطقة باسم داعش، قالت: إن عناصر التنظيم نصبوا، ظهر أمس الأربعاء، كمينا لرتل عسكري لقوات النظام، يتألف من 15 آلية متنوعة شرق مدينة "السخنة"، وعقب وقوعهم في مرمى نيران التنظيم استهدفوه بمختلف أنواع الأسلحة، موقعين فيه خسائر مادية وبشرية كبيرة.


وحسب أعماق، فإن 11 عنصرا للنظام لقوا مصرعهم خلال الاشتباك، وأن جثثهم لا تزال متواجدة في موقع الكمين، حيث تعرضت للحرق بعد أن شبّت نيران في المكان بتأثير الاشتباكات.

ووفق أعماق، فإن عناصر التنظيم استطاعوا تدمير شاحنة عسكرية من نوع "زيل" وآلية رباعية الدفع مزودة برشاش ثقيل، فضلا عن اسيتلائهم على أجهزة مجهزة بمحطة اتصالات لا سلكية وكميات من الأسلحة والذخائر.

وتقع مدينة السخنة في البادية الشامية، إلى الشرق من مدينة تدمر بحدود 90 كم، على الطريق الموصل إلى مدينة دير الزور، شرق سوريا.