رئيس مجلس التحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى
ما وراء الخبر
الثلاثاء 04/يناير/2022 - 09:25 م

«الصندوق الأسود» لإخوان النهضة فى تونس يظهر فى الواجهة.. ما القصة؟

«الصندوق الأسود»
aman-dostor.org/38335

بدأت الأوضاع فى تونس تأخذ منحنى يصفه خبراء بأنه نهاية وشيكة لحزب النهضة الإخواني، خاصة بعد وضع كل من القياديين الإخوانيين نور الدين البحيري، نائب رئيس حركة النهضة، وفتحي البلدي، رهن الإقامة الجبرية، واعتبره البعض بأنه العد التنازلي لتنظيم محكوم بثنائية الدم والقتل بدأ لتوه.

وحسب الاعلام التونسي، فإن تهما كبيرة تلاحق «البلدي» في وزارة الداخلية تتعلق بارتباطه بالإرهاب وإنشاء خلايا أمنية موازية تنفذ أجندات حركة النهضة وتحركاتها المريبة خلال العقد الماضي.

وفتحي البلدي هو ابن شقيق الفاضل البلدي، أحد مؤسسي التنظيم الإخواني في تونس، والذي تم سجنه مطلع الثمانينيات خلال حكم الرئيس الراحل الحبيب بورقيبة لارتباطه بالإرهاب واشتراكه في تشكيل تنظيمات سرية تعمل ضد مصلحة الدولة.

أما البحيري فكان قد عُرف برئيس ما يسمى "الغرفة السوداء" التي تحدثت عنها هيئة الدفاع عن الراحلين شكري بلعيد ومحمد البراهمي، اللذين تعرضا للاغتيال قبل سنوات، ويرى مراقبون أن هذا التكتم يهدف لمنع الاهتمام بشخصية الرجل ومهامه القذرة، ولمنع عودة الجدل من جديد حول التهم الموجهة للإخوان باختراق المؤسسة الأمنية.