رئيس مجلس التحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى
ملفات شخصية
الإثنين 11/ديسمبر/2017 - 11:51 ص

الأخوان «تسارنايف» منفذا تفجير ماراثون بوسطن فى حماية «القاعدة»

الأخوان «تسارنايف»
aman-dostor.org/2524

يعتبر الأخوان "تامرلان" و"دزوخار" ابنا عائلة "تسارنايف" من أخطر الإرهابيين الذين أثروا على أمريكا، وتسبب الثنائي فى مقتل ثلاثة أشخاص وجرح مائة فى تفجير وقع فى ماراثون ببوسطن فى 13 أبريل 2013 بعدما وضعا قنبلتين فى خط النهاية من السباق. ظل الأخوان طليقين لعدة أيام فى المدينة حتى أطلقا النار على ضابط شرطة بمعهد ماساتشوستس للتكنولوجيا ما تسبب فى مقتله، وظلا فى حرب شوارع مع الشرطة حتى أصيب الأخ الأكبر "تامرلان" بطلق ناري مميت توفي على إثره فى المستشفى فى حين نجا أخوه الأصغر من المطاردة إلا أنه تم القبض عليه فى مساء اليوم التالي أثناء اختبائه فى قارب متأثرا بجراحه. الثنائي الإرهابي عاشا كل حياتهما فى الولايات المتحدة الأمريكية رغم أنهما من أصول شيشانية، وتأثرا بفكر تنظيم القاعدة الإرهابي حتى أصبحا من أشد مؤيدي التنظيم. فى عام 2015، حكم على "دوزخار" بالإعدام إلا أنه لم يعدم حتى الآن بعد أن هدد تنظيم القاعدة بشكل رسمي بتنفيذ عمليات إرهابية كبرى فى أمريكا حال تنفيذ الحكم فيه، الأمر الذي جعله فى السجن حتى الآن منتظرا نتيجة الاستئناف الذي تقدم به على حكم الإعدام. لدوزخار صورة شهيرة أثناء احتجازه فى غرفة التحقيقات حيث أشار بإشارة غير لائقة للمحققين الذين يتابعونه فى الكاميرات كنوع من أنواع الاعتراض عليهم.