رئيس مجلس التحرير
د. محمد الباز
ما وراء الخبر
الثلاثاء 13/مارس/2018 - 11:08 ص

نشطاء الإخوان فى أمريكا ينظمون انتخابات رئاسة موازية

نشطاء الإخوان فى
أحمد الجدي
aman-dostor.org/8635

أعلن نشطاء تابعون لجماعة «الإخوان» الإرهابية، عزمهم عقد انتخابات رئاسية مصرية موازية من مقر إقامتهم في أمريكا، عن طريق إطلاق موقع إلكتروني يتم من خلاله إجراء الانتخابات المزعومة بنظام التصويت الإلكتروني، بدءا من 16 مارس الحالى حتى 28 مارس، على أن تعلن نتيجتها يوم 30 مارس المقبل.

وكشفت مستندات خرجت من هؤلاء النشطاء، الذين يرأسهم صفي أبوزيد، أحد قيادات الإخوان البارزين في أمريكا، عن طريقة إجرائهم تلك الانتخابات، وأكدوا أن التصويت سيكون من خلال موقع إلكتروني سيطلقونه خلال الساعات القليلة المقبلة، على أن يقوم المصوت بوضع رقمه القومي للتأكد من أحقيته في التصويت وعدم تصويته مرة أخرى.

والمرشحون في تلك الانتخابات الإخوانية الموازية كل من الرئيس عبدالفتاح السيسي، أحمد شفيق، سامي عنان، خالد علي، أحمد قنصوة، وموسى مصطفى موسى، مع وضع بند المقاطعة، أو اختيار مرشح آخر ليس من الموجودين.

وبسبب هذه الانتخابات المزورة، حدثت خلافات قوية داخل جماعة الإخوان الإرهابية، حيث رفض قطاع عريض من قيادات الجماعة هذه الفكرة، معتبرين إياها تأكيدا على شرعية النظام المصري الحالي بقيادة الرئيس السيسي، وكان على رأس الرافضين هاني القاضي، مسئول الإخوان الأول بأمريكا، وكذلك كل قيادات التنظيم، أمثال محمود حسين الأمين العام، وإبراهيم منير نائب المرشد.

ومن ضمن الاعتراضات الإخوانية على تلك الانتخابات، عدم شمولها اسم المعزول محمد مرسي ضمن المرشحين كي يصوت له الإخوان، على أمل أن تعكس تلك الانتخابات وجود رغبة شعبية فيه، هذا بجانب وجود الرئيس السيسي فيها ووجود احتمالية كبيرة لنجاحه حتى في الانتخابات التي أجراها الإخوان، الأمر الذي سيتسبب في إحراج شديد للجماعة أمام الرأي العام العالمي، لذلك ستقوم الجماعة خلال الفترة المقبلة - وفقا لمصادر بها - بإعلان التبرؤ من تلك الانتخابات.