رئيس مجلس التحرير
د. محمد الباز
الحدث
الأربعاء 07/مارس/2018 - 05:01 م

داعية سلفي: جهود شيوخنا أنقذت الشباب من الفكر التكفيري

داعية سلفي: جهود
أحمد الجدي
aman-dostor.org/8443

قال أحمد هلال، القيادي بالدعوة السلفية: إن شيوخ الدعوة السلفية استطاعوا تحصين أبنائهم من الأفكار والمناهج المنحرفة بداية من جماعات التكفير والعنف والطرقية المتصوفة والمتكلمة متفلسفة العقيدة وجماعة الإخوان المفلسة، من خلال التأصيل العلمي والسياسة الشرعية، بجانب توضيح المشايخ ما عليه هذه الطوائف من الزيف والتضليل وادعاء الحقيقة زورا وبهتانا، ولم يرهبهم شنشنات ولا تشنيعات ولا تهديدات ولا مشاغبات هذه الطوائف، وأخذوا يصدعون بالحق ويبلغون المنهج صافيا نقيا من الأهواء والبدع.

وأضاف في تصريحاته الخاصة لـ «أمان» قائلا: "أنا شاهد على كل هذا في دروس ومحاضرات ومصنفات هؤلاء الشيوخ المقدم وبرهامي وفريد وحطيبة وسعيد وعلاء بكر، ومن درس وتأصل لديه هذا المنهج السلفي النقي من خلال مدارسته علي أيدي المشايخ الفضلاء هؤلاء، لم يتأثر بخطاب العاطفة والميوعة ولا خطاب التحريض والتهييج والتشدد ولا خطاب التكفير والتفجير والتنطع، في حين تجد غيرهم من أبناء التيار الاسلامي قد انجرف كثير منهم مع تيار فتنة الشرعية الاخوانية وفتنة الجهاد الصعيدية، وغرهم جعجعات وحنجريات المنصات التي جمعت هؤلاء وهؤلاء في مكان واحد لينفثوا سموم مناهجهم وتخبطات عقولهم، فالحمد لله الذي عافانا من هذا وذاك وثبتنا الله علي الحق وإياك".