رئيس مجلس التحرير
د. محمد الباز
الحدث
الثلاثاء 06/مارس/2018 - 06:13 م

فرض الطوارئ في "سريلانكا" بعد أعمال طائفية

فرض الطوارئ في سريلانكا
مجدي عبدالرسول
aman-dostor.org/8423

أعلنت الحكومة السريلانكية ، فرض حالة الطوارئ في البلاد،أثر أعمال عنف ضد مسلمين،بوسط "كاندي"،أدت إلي مقتل شخصين علي الأقل،وحرق العديد من المحال التجارية المملوكة لمسلمين.

وقال وزير التخطيط السريلانكي، رؤوف حكيم: إن "مجلس الوزراء قرر فرض تدابير مشددة منها حالة الطوارئ لعشرة أيام على مستوى البلاد.

وتشتهر "كاندي" بمزارع الشاي، وهي المدينة التي شهدت أعمال الشغب والعنف،وأدت إلي مقتل رجل مسلم "حرقا"، بحسب ما أعلنته الشرطة هناك، وقامت بنشر المئات من عناصرها ب"قوة التدخل الخاصة" التابعة للشرطة، في المنطقة التي تشهد اضطرابات لاستعادة النظام وفرض حظر التجول.


وتعرضت منازل ومحلات تابعة لمسلمين للتخريب والحرق،فضلا عن مساجد تضررت في أعمال شغب اندلع أمس" الاثنين"_بحسب الوكالة الفرنسية_ في أعقاب مصرع رجل من الإثنية السنهالية على يد عصابات الأسبوع الماضي.

واعتقلت الشرطة،أكثر من 20 شخصا،وفتح تحقيق في ممارسات الشرطة في كاندي، آخر المناطق التي امتدت إليها أعمال العنف الطائفي والإثني.