رئيس مجلس التحرير
د. محمد الباز
الحدث
الأحد 18/فبراير/2018 - 11:08 ص

«القصبى»: الخلوتية الحسانية «طريقة العلماء» ومستعدون لاعتمادها

«القصبى»: الخلوتية
عمرو رشدى
aman-dostor.org/7897

قال الدكتور عبدالهادى القصبي، شيخ مشايخ الطرق الصوفية، في تصريحات خاصة لـ«أمان»، إن الطريقة «الخلوتية الحسانية» من كبرى الطرق الصوفية في مصر، فضلًا عن أنها تحوي الكثيرين من علماء الأزهر الأكابر الذين خدموا الدين الإسلامي والأمة الإسلامية بكل إخلاص وصدق وتفانٍ في العمل، مما جعلها من أكثر الطرق التزامًا بالسنة النبوية الشريفة.

وتابع شيخ مشايخ الطرق الصوفية أن «الخلوتية الحسانية»، تنتشر في مصر وجميع أنحاء العالم، ولا تعتبر طريقة عادية، فهي مؤسسة صوفية كبيرة تجمع بين الشريعة والحقيقة، وهذا يدل على العلم الوفير الذي يمتلكه شيوخ الطريقة الخلوتية الحسانية، والتى يصل عدد أتباعها إلى الملايين داخل مصر وخارجها، والمؤسسة الصوفية تكن كل تقدير واحترام للشيخ محمد الطيب، شقيق شيخ الأزهر، القائم على شئون هذه الطريقة.

وأشار «القصبي» إلى أن الطريقة «الخلوتية الحسانية» لم تتقدم بطلب رسمى مستوفى الشروط والأركان، حتى يتم قبول تسجيلها في الطرق الصوفية، مؤكدًا أنه في حال تقديم الشيخ محمد الطيب، طلبا لضم الطريقة إلى الطرق الصوفية، سيتم قبوله على الفور، خاصة أن هذا الطريقة ستكون إضافة قوية لأهل التصوف في مصر، نظرًا لدورها الكبير والمحوري في نشر الإسلام الوسطي داخل مصر وخارجها.

وكشف «القصبي» عن أن المجلس الأعلى للطرق الصوفية لا يوجد لديه أي مشكلة في تسجيل أي طرق جديدة حال تقديم هذه الطرق أوراقا رسمية لاعتمادها، شرط تقديم كل الأوراق الخاصة بإنشاء طريقة جديدة، والمتعلقة بعدد مريديها وأتباعها والأوراد الصوفية الخاصة بها، ووجود مقرات خاصة بها، وغير ذلك من الأمور، شرط ألا يكون الشيخ المتقدم تابعا لطريقة صوفية أخرى.