رئيس مجلس التحرير
د. محمد الباز
تقارير وتحقيقات
الإثنين 12/فبراير/2018 - 09:00 م

«ائتلاف أحفاد الصحابة»: زيارة منتسبي الأزهر للعراق هدفها تكوين لوبي شيعي

«ائتلاف أحفاد الصحابة»:
أميرة العناني
aman-dostor.org/7755


أزمة جديدة أثارها السلفي ناصر رضوان، رئيس ائتلاف أحفاد الصحابه وآل البيت، بعدما ظهر مع الإعلامي وائل الإبراشي، وتحدث عن سفر عدد من أئمة الأوقاف للعراق، باستخدام ما يسمى بفزاعة الشيعة،عبر الفضائيات.

و قال رئيس ائتلاف أحفاد الصحابه وآل البيت، إن زيارة بعض المشايخ للعراق وهما نشأت زارع ومحمد رمضان وأحمد صابر بدعوة من المتشيع المصري يوسف الغواب، الذي تشيع بعد زواجه من عراقية وأسس في مصر قناة الطليعة الشيعية التابعة لميليشيات «سرايا الخراساني» العراقية الولاء التابعة للمرشد الأعلى الإيراني علي خامنئي والمدرجة مؤخرا علي قوائم الإرهاب، وهي إحدى الميليشيات التابعة لميليشيات الحشد الشعبي الشيعية الطائفية الإرهابية، هي ضمن مخطط شيـعي يقوم على استقطاب أنصاف المشاهير والدعاة المغمورين سواء من الفنانين أو منتسبي الأزهر.


وأضاف لـ«أمان»، أن الزيارة هي مخطط شيـعي يقوم على استقطاب أنصاف المشاهير والدعاة المغمورين سواء من الفنانين أو منتسبي الأزهر أو أي شخص مصري بإغراءات متعددة يقوم بدعوتهم المتشيع يوسف الغواب التابع لميليشيات الحشد الشعبي الشيعي الإرهابي لتكوين لوبي شيـعي وخلايا نائمة تظهر فيما بعد عند تلقي الإشارة من إيران لتكرر إيران ما حدث في العراق وسوريا ولبنان واليمن مؤخرًا وأي مصري وطني لا يرضى أن يعيث الشـيعة في مصر فسادًا كما حدث في هذه الدول السابق ذكرها ولا نرضى أن يفعل الشـيعة برئيس مصر كما فعلوا بصدام حسين وعلي عبد الله صالح.


وأوضح رضوان أنه لم يلقى مهاجمة من أي أزهري بل الأزهر والأوقاف حققت مع الوفد الأزهري المزعوم بعد أن فضحهم ثم أوقفتهم عن العمل ومنعتهم من الخطابة وإلقاء الدروس وإمامة المصلين، مشيرًا إلي أن الشيخ صبري عبادة عندما قام بمداخلته في البرنامج لم يتعرض له أو يهاجمه بل انتقد نشأت زارع ومنتسبي الأوقاف الذين سافروا خلسة بعيدًا عن الأزهر والأوقاف.

وتابع «أما هجوم الشـيعة فنحن تعودنا منهم على ذلك لضعف حجتهم فيلجأون للسب والصراخ عندما نفضح إرهابهم واجرامهم كل مرة ومعروف أن الصراخ على قدر الألم».

وردا علي ما زعمة رضوان قال القيادى الشيعى يوسف الغواب إن تصريحات ناصر رضوان مرفوضة جملة وتفصيلًا لانها تمثل إهانة العراق حكومة وشعبًا وسنتخذ كافة الإجراءات القانونية لمقاضاتة بعد أن زعم أن العراق ليس دولة وانه محافظة من محافظات إيران ما يعد إهانة واعتداء على السيادة العراقية والشعب العراقي تاريخًا وحضارة وسيتم تقديم بلاغ رسمي للسفارة المصرية في بغداد ودفع أحد المحامين لمقاضاته في مصر بسبب تطاوله على سيادة العراق وشعبه.

تابع "الغواب " فى تصريحات صحفيه أما فيما يخص الحشد الشعبي أقول له لولا الفتوى المباركة التي شكلت فصائل الحشد الشعبي المجاهدة لسقطت عواصم دول عربية عاصمه تلو الأخرى فقد كان رفع " داعش" شعار" انها باقية وتتمدد إلى أرض الكنانة"، وان جائزتهم الكبرى هي هدم أبو الهول والاهرامات والدليل على ذلك ما يحدث في سيناء الآن بدعم من هذا المدعو وأمثاله من التكفيريين والإرهابيين.