رئيس مجلس التحرير
د. محمد الباز
قضايا
الثلاثاء 06/فبراير/2018 - 12:40 م

السلفيون وختان الإناث.. رفضوا تجريمه وأفتوا بوجوبه دون دليل

السلفيون وختان الإناث..
أحمد الجدي
aman-dostor.org/7543

في اليوم العالمي لختان الإناث، يبقى التيار السلفي بشكل عام هو التيار الأكثر حرصا ومناداة بختان الإناث، رغم الأضرار الكبيرة التي تقع على النساء جراء هذا الأمر، معتبرين الأمر جزءا من الشرع لا خلاف عليه ولا يجب التنازل عنه.

وظهر هذا التمسك بهذه العادة التي جرمتها كل المنظمات الصحية والحقوقية في العالم جليا في مصر حيث رفضت الدعوة السلفية بالإسكندرية إصدار البرلمان المصري قانون يجرم ختان الإناث كما نادى العديد من النواب، وقد جاء هذا الرفض في موقف رسمي من الكتلة البرلمانية لحزب النور السلفي على رغم أن أحد أعضائه وهو الدكتور أحمد العرجاوي وكيل لجنة الصحة في مجلس النواب قد اعترف بشكل رسمي بالأضرار الكبيرة التي تقع على الفتيات جراء ختان الإناث معتبرا هذه العملية سببا رئيسيا في زيادة حالات الطلاق في مصر، الأمر الذي عرضه لهجوم سلفي شرس وخاصة من أصحاب الفتاوي التي توجب هذه العادة.

أبو إسحاق الحويني

يأتي على رأس من يفتي بوجوب ختان الإناث، الداعية السلفي البارز أبو إسحاق الحويني الذي قال نصا عن هذا الأمر في أحد أحاديثه التلفزيونية: فتوى تحريم الختان فتوى صلعاء، فهذه ليست فتوى شرعية بل فتوى سياسية، وأنا أؤكد ختان الإناث واجب كما هو قول الشافعية، والإمام النووي وأكد هذا في كتابه "المجموع".


وأضاف الحويني في كلمته قائلا: يأثم من لم يختن المرأة، فما قال أحد قط بعدم وجوب الختان، ولا ينبغي أن يقول عالم أن الختان حرام.

https:www.youtube.comwatch?v=UJX3JYZLPQo

محمد حسان

الداعية السلفي البارز محمد حسان أكد ما قاله الحويني حيث قال في حديث تلفزيوني له: أنصح أي مسلم على وجه الأرض وأي مسلمة بفتح أي كتاب فقه لديهم للتأكد من الموقف الشرعي للختان، وعلى كل فإن علمائنا قالوا إن ختان المرأة إما واجب أو مستحب.

وأضاف حسان في كلمته قائلا: كذب من قال أن الختان عادة فرعونية ليس لها أصل في الإسلام، واستدل على ذلك بالحديث الصحيح لرسول الله (صلى الله عليه وسلم) "إذا مس الختان الختان فقد وجب الغسل".

واستطرد الداعية السلفي في حديثه: أرى أن من يقرر تنفيذ الختان للفتاة هي الطبيبة المسلمة، فإذا تيقنت من احتياج الفتاة للختان ختنتها وإذا تيقنت من عدم حاجتها له، تركتها.

https:www.youtube.comwatch?v=3EMr5B-E2Q8

ياسر برهامي

الدعوة السلفية بالإسكندرية تؤيد الختان، وقد أفتى برهامي بذلك في دروسه وفي عدد من فتاواه القديمة، كما أن باقي مشايخ الدعوة السلفية لهم العديد من المقالات في هذا الأمر، وعلى رأسهم عبد المنعم الشحات عضو مجلس إدارة الدعوة والذي كتب مقالا بعنوان " ختان الإناث وثقب أذنها" والذي فيه شن هجوما شرسا على المسيحيين باعتبارهم من يتصدون لعادة الختان وخاصة في أوربا وأمريكا بعد أن جرمت كل المؤسسات والمنظمات الحقوقية والصحية هذه الظاهرة.

ورأى الشحات في مقاله أن الأضرار الطبية الواقعة على الفتيات نتيجة الختان توازي الأضرار الطبية التي تقع عليها حال ثقب أذنها من أجل ارتداء المجوهرات، متسائلا لماذا يهاجم الغرب ظاهرة الختان ولا يهاجم ظاهرة ثقب الأذان رغم أن ضررهم واحد؟، منوها لوجود هجوم من الغرب على كل العادات الإسلامية.

http:www.anasalafy.complay.php?catsmktba=3035

مصطفى العدوي

من الفتاوى السلفية التي خرجت أيضا في هذا الموضوع، فتوى مصطفى العدوي الداعية السلفي البارز الذي قال في إحدى حلقاته على الفضائيات السلفية: ختان الإناث سنة، وتتأكد في حق من احتاجت إليه.

وأضاف: الطبيبة المسلمة الثقة تنظر الفتاة فإذا رأتها تحتاج إلى ختان فعلت وإذا رأتها لا تحتاج تركت.

وعن الرأي الشرعي في تلك الظاهرة، تابع: هناك من قال بالوجوب وهو أمر غير واضح الأدلة، ولكننا نرفض بالطبع من يقول أنه لا يجوز، فهذا رأي منبوذ وشاذ.

https:www.youtube.comwatch?v=LqK7Hj_n8ic