رئيس مجلس التحرير
د. محمد الباز
الحدث
الأحد 04/فبراير/2018 - 01:37 م

بالفيديو.. عمرو خالد: الإنسان خلق من إسمنت

بالفيديو.. عمرو خالد:
aman-dostor.org/7481

كشف الداعية الإسلامي عمرو خالد، لأول مرة خلال برنامجه «بالحرف الواحد»، عن المادة التي خُلق منها الإنسان، وأكد أن هناك أبحاثا علمية دقيقة توصلت إلى أن تلك المادة هي «الإسمنت»، مشيرا إلى أن عنصرى التراب والماء الموجودين على الأرض، ناتجان عن انفجار نجم في الفضاء.

وأضاف أن «العناصر الترابية التي تشكلت في النجم الكبير، تُقذف في الفضاء ساعة انفجاره في صورة تراب، وأول ما يُقذف تراب النجم المحمل بالأكسجين في الفضاء يتحد الأكسجين بالهيدروجين لأول مرة، ويكونان الماء على سطحه، وبهذا تكون خرجت أول مياه في الكون ما بين الحديد الصلب، أو مركز النجم المتصلب الذي أصبح النجم النابض بعد ذلك، وما بين أنواع التراب المختلفة».


وشدد على أنه «لا ينبغي أن نقول أنواع التراب المختلفة، بل يجب أن نقول الترائب المختلفة، ومعناها باللغة العربية أسمنت، مشيرا إلى أن هذا ما توصلت إليه العالمة جورانكا بيلابيجوفيك وفريقها البحثي بجامعة زاجرب بكرواتيا، في البحث المنشور بتاريخ 29 أبريل 2014، في مجلة الفيزياء الفلكية بجامعة كورنيل بالولايات المتحدة، لأنها أثبتت أن تراب النجم المنفجر «سوبرنوفا» هو أسمنت، وليس ترابًا عاديًا، لأنه عندما يختلط بالماء ويجف يتحجر مثل الإسمنت، وهذا يفسر وجود مواد بناء في الفضاء مثلما قالت، ولهذا أطلقت على النجوم المنفجرة «سوبر نوفا» اسم خلاطات الإسمنت الكونية».

وأضاف خالد: «بهذا لو جمعنا آراء العلماء حول صفات تراب النجم، سنجد أنه ناعم مصقول، مسود اللون، لزج يتمتع بخاصية الالتصاق، وله خواص التربة أو الإسمنت عندما يخلط بالماء يتحجر حين يجف».

وأكد: «عندما وصف لنا القرآن التراب الذى خلقنا منه قال: «وَلَقَدْ خَلَقْنَا الْإِنسَانَ مِن سُلَالَةٍ مِّن طِينٍ»، وقال أيضًا: «وَلَقَدْ خَلَقْنَا الإِنسَانَ مِن صَلْصَالٍ مِّنْ حَمَإٍ مَّسْنُونٍ»، و«صَلْصَالٍ» معناها أنه يحدث صلصلة مثل الجرس عندما يجف بعد خلطه بالماء، و«حَمَإٍ» معناها أنه مسود اللون، و«مسنون» معناها أنه ناعم.. وقال القرآن أيضًا «إِنَّا خَلَقْنَاهُم مِّن طِينٍ لَّازِبٍ»، و«لَّازِبٍ»، معناها أنه لزج يتمتع بخاصية الالتصاق، تمامًا مثلما وصف علماء زماننا التراب الذى خلقنا منه بالحرف الواحد».