رئيس مجلس التحرير
د. محمد الباز
ads
الحدث
الجمعة 12/يناير/2018 - 03:53 م

إخوان اليمن يتبرأون من التنظيم الدولي

إخوان اليمن يتبرأون
أحمد الجدي
aman-dostor.org/5737

فجر محمد عبد الله اليدومي، رئيس التجمع اليمني للإصلاح الذراع السياسي لجماعة الإخوان الإرهابية في اليمن، مفاجأة من العيار الثقيل، حيث أكد في تصريحات صحفية له عدم وجود أي علاقة تربط التجمع بالتنظيم الدولي لجماعة الإخوان الإرهابية والذي يأتي على رأسه حاليا إبراهيم منير نائب المرشد وأمين عام التنظيم.


وأشار اليدومي إلى أن التجمع اليمني للإصلاح هو كيان يتبع الدولة اليمنية وليس له أي علاقة بأي كيان خارج اليمن.

ويعتبر تصريح اليدومي، ضربة قاسمة للتنظيم الدولي للإخوان الذي فقد عدد كبير من فروعه في العالم، كان أولهم فرع الأردن والذي انشق إلى جماعتين، أحدهم بقيادة المراقب العام السابق عبد المجيد ذنيبات الذي أسس جماعة للإخوان في الأردن بالتعاون والإتفاق مع الحكومة الأردنية، وقد أعلن بعدها رسميا عدم تبعيته للتنظيم الدولي للإخوان بعد مشاكل بينه وبين إبراهيم منير، والتي كانت سببا في انفصاله عن الفرع التابع له في الأردن بقيادة المراقب العام همام سعيد.

لحق بإخوان الأردن، إخوان تونس، حيث أعلن راشد الغنوشي، زعيم حركة النهضة التونسية "فرع الإخوان في تونس"، انفصاله عن التنظيم الدولي للإخوان منذ ما يقرب من عامين، وتحويل حركته إلى كيان سياسي بعيدا كل البعد عن تيار الإسلام السياسي بشكل عام وجماعة الإخوان بشكل خاص.

الضربة الأقوى التي وجهت للتنظيم الدولي تلك التي تمت في يناير قبل الماضي عن
وفي يناير من العام الماضي، تلقت جماعة الإخوان ضربة كبرى بعدما أعلن "اتحاد المنظمات الإسلامية بأوروبا" فك ارتباطه تماما بالتنظيم الدولي للإخوان، وانفصاله عن أي كيان يمت للجماعة بأي صلة، الأمر الذي يعتبر الضربة الأقوى للتنظيم الدولي للإخوان.