رئيس مجلس التحرير
د. محمد الباز
ads
ما وراء الخبر
الجمعة 22/نوفمبر/2019 - 05:29 م

كاتب سوري: الإخوان وإيران أهداف موحدة تحت كيان مختلفة

كاتب سوري: الإخوان
أحمد ونيس
aman-dostor.org/28497


أكد بهاء العوام الكاتب السوري، والباحث في شؤون الحركات الإسلامية، على أن العلاقة الخبيثة التي تقوم بها جماعة الإخوان الإرهابية والإيرانيين، ليست وليدة اللحظة ولكنها بدأت مع مؤسس الجماعة حسن البنا.


وقال العوام في مقال له، إن "الوثائق التي سربتها الصحافة الأمريكية مؤخرا حول التوغل الإيراني في المنطقة، يستوقفك اللقاء السري الذي جمع ساسة طهران مع جماعة الإخوان. ليس الموضوع هو المهم وإنما ذلك التشابه بين عقلية الجماعة وعقلية نظام الملالي في النظرية والتقييم والمحاكمة، وهو ما يفسر وجود تقارب بين الطرفين".


وأضاف العوام، أن "الفارق الوحيد بين الخمينيين والإخوان هو المستعمرة، فنظام الولي سيطر على إيران منذ عقود واستعبد البشر والحجر فيها، أما الإخوان فهم لا زالوا يحلمون بمملكة يستبدون بأهلها ويحكمونهم بالحديد والنار

الإخوان أكدوا اللقاء واعترفوا بمضمونه. لم يشعروا بخجل أو حرج في مناقشة قضايا المنطقة مع الإيرانيين الذين لطالما تباهوا باحتلال أربع عواصم عربية. لا يستدعي الأمر إشارة تعجب واحدة، فموقف الإخوان من جميع القضايا يراعي مصلحتهم في المقام الأول، وليس مصلحة الدول التي يدعون الانتماء إليها".