رئيس مجلس التحرير
د. محمد الباز
قراءات
الخميس 17/أكتوبر/2019 - 02:05 م

بعد تداول أنباء تفيد بتسليمه لمصر.. من هو الإرهابي مدين حسانين؟

بعد تداول أنباء تفيد
أحمد ونيس
aman-dostor.org/27602

تداولت مواقع سودانية أنباء تفيد بتسليم الخرطوم القيادي بتنظيم كتائب أنصار الشريعة، والمدان بجرائم قتل أفراد شرطة في محافظة الشرقية شمال مصر، مدين إبراهيم حسانين، إلى مصر، خلال الأيام الماضية، بناءً على ترتيبات قديمة.

وقالت المواقع السودانية، نقلًا عن مصادرها الخاصة التي لم تسمها، إن "هناك معلومات موثوقة من مصادر خاصة تفيد بقيام السلطات السودانية بترحيل مدين إبراهيم محمد حسنين، 59 عاما إلى مصر".

كما تداول أيضًا عدد من عناصر جماعة الإخوان الهاربين خارج مصر، على رأسها يحيي موسى مسئول اللجان النوعية وعبدالرحمن عز أحد شباب الإخوان الهارب، هذه الأنباء، وعلى الفور انتباتهم حالة من الرعب، خوفًا من ترحيل عناصر إخوانية جديدة لمصر من قبل السلطات السودانية.

مدين إبراهيم حسانين، البالغ من العمر 59 عاما، اعتنق أفكار جماعة "التكفير والهجرة" التي أسسها شكري مصطفى في السبعينيات، وتولى مع آخرين تأسيس تنظيم "أنصار الشريعة" في محافظة الشرقية، في الفترة التي تلت فض اعتصام "رابعة"، وكان تنظيمه يستهدف عناصر وأفراد الشرطة والجيش.

حبس لفترات خلال عهد الرئيس الأسبق حسني مبارك، وكان ضمن الهاربين مع الرئيس الأسبق محمد مرسي من سجن وادي النطرون، واتجه إلى سيناء، ومنها إلى تركيا، ثم سوريا، وعاد إلى مصر عقب تولي الرئيس الإخواني محمد مرسي الحكم، حيث كان يقوم بتجنيد الشباب وإرسالهم إلى سوريا.

وعقب ثورة 30 يونيو من العام 2013، هرب إلى السودان، وألقت السلطات السودانية القبض عليه في نوفمبر الماضي بطلب من مصر.