رئيس مجلس التحرير
د. محمد الباز
ads
الحدث
الخميس 19/سبتمبر/2019 - 07:01 م

منظمة فرنسية تفتح النار على أمير قطر بعد زيارته لباريس

منظمة فرنسية تفتح
أحمد الجدي
aman-dostor.org/26864

قال جيرارد لوفيفر، رئيس المنظمة الفرنسية لمناهضة الإرهاب، أحد منظمي تظاهرات فرنسا المهاجم لأمير قطر تميم بن حمد لمهاجمته لدعمه للإرهاب إن تنظيم هذه الوقفة الاحتجاجية هدفها الأول و الأخير كسر صمت الدول الأوروبية و الغربية تجاه جرائم قطر.

وأكد لوفيفر أن زيارة أمير قطر إلى فرنسا تزامنت مع صدور كتب تتحدث بالدلائل و الحجة عن تمويل قطر لتنظيمات إخوانية فوق التراب الفرنسي،على غرار تمويلها لميليشيات إرهابية في ليبيا.

وأضاف متسائلا : إلى متى هذا الصمت الغربي تجاه عبث قطر؟ هل ننتظر وقوع مزيد من الضحايا ؟ الجميع يعلم اليوم ان قطر باتت الممول الأول و الأكبر للجماعات الإرهابية و الخلايا المتطرفة في مقدمتهم تنظيم الإخوان الإرهابي الذي يتحمل النصيب الأكبر عن الخراب الذي يضرب كثير من البلدان.
و أشار لوفيفر إلى إن الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون قطع على نفسه التزاما خلال الحملة الانتخابية الرئاسية و هو انتهاج الصرامة في التعامل مع قطر و لجمها وها هو اليوم بات مطالبا بأن يفي بما التزم به، لأن السياسة القطرية مسؤولة بشكل و بآخر عن إزهاق ارواح كثيرة في فرنسا أيضا من خلال تمويل نشاطات إرهابية ضربت الأمن في فرنسا كذلك.