رئيس مجلس التحرير
د. محمد الباز
الحدث
الثلاثاء 10/سبتمبر/2019 - 08:35 م

عمرو شريف يوضح إشكاليات الإلحاد المعاصر في ندوة لأعضاء فتوى الأزهر

عمرو شريف يوضح إشكاليات
نعمات مدحت
aman-dostor.org/26338

واصل الدكتور عمرو شريف، أستاذ الجراحة بكلية الطب جامعة عين شمس والمفكر الإسلامي المعروف، حديثَه إلى أعضاء مركز الأزهر العالمي للفتوى الإلكترونية حول مسئولية الطرح الديني تجاه الإلحاد المعاصر ضمن لقاءات مفتوحة ينظمها المركز للارتقاء بأعضائه فكريًّا وثقافيًّا.

وقد بيّن خلال حديثه أهم عوامل ظهور الثورة الإلحادية في أوروبا عقب الثورة العلمية؛ نافيًا الرباط المزعوم بينها وبين العلم، ومؤكدًا نشاتها عن أسباب نفسيّة، دفع إليها تنكيل الكنيسة بالعلماء في العصور الوسطى وَفْقَ إطلاقه.

كما تضمن حديثُه إيضاحَ نظريةِ الكمّ الفيزيائية، وإيضاحَ الفارق بينها وبين حتميّة الفيزياء الكلاسيكيّة؛ مُشيرًا إلى دور نظريّة الكمّ في إثبات وجود الخالق وقدرته؛ بل وقيوميته علميًّا.

باديًا دهشته من إلحادٍ يُثبت بالعلم -وفقًا لنظرية الكمّ- عاملًا فزيائيًّا مُرجّحًا له مطلق العلم والقدرة والمعرفة وفي والوقت نفسه يرفض الاعتراف بالإله.

ولافتًا إلى أن الإلحاد المعاصر -رغم التقدم العلمي الهائل- عاجز عن تقديم تفسيرات لقضايا عدة، ككيفية إيجاد الخليّة الحيّة الأولى، وكيفية إيجاد الجرم المتفجر في الانفجار الكوني، ولا شك هذه قضايا علميّة؛ فالعلم لا يهتم بمَن فعل؟ أو لماذا؟ بل يبحث في الكيفيات على حد قوله.

وجدير بالذكر أن محاضرة اليوم جزء من نشاط تدريبيّ واسع اضطلع به قسم التدريب والتطوير بالمركز منذ تأسيسه؛ مواكبةً للواقع ومستجداته، وتعزيزًا لمعارف وملكات أعضائه من المفتين والمفتيات.