رئيس مجلس التحرير
د. محمد الباز
تقارير وتحقيقات
الجمعة 16/أغسطس/2019 - 03:45 م

"أيمن نور" يستخدم أذرعه من أجل تلميعه والترويج لمبادرته - خاص

أيمن نور يستخدم أذرعه
مصطفى كامل
aman-dostor.org/25202

عكف أيمن نور، رئيس قناة الشرق الإخوانية، على استخدام أذرعه والموالين له في الخارج، وتحديدًا بعض العاملين بالقناة الإخوانية، على تلميع صورته من ألحداث التي وقعت داخل القناة وفصل العاملين وتغيير أبرز المذيعين بالقناة الإخوانية، وعلى رأسهم معتز مطر، خلال الفترة الأخيرة، بالإضافة إلى الترويج لمبادرته التحريضية التي جاءت تحت عنوان "نداء وطني".

وكشفت مصادر مقربة من جماعة الإخوان الإرهابية، أن الخلافات والصراع الذي دبّ داخل القناة الإخوانية، خلال الفترة الأخيرة، دعت أيمن نور إلى استخدام الموالين والمقربين له من الهاربين في تركيا والعاملين بالشرق، وعلى رأسهم المدعو "حسام الغمري"، إلى الدفاع عن "نور"، والترويج بأنه صاحب سفينة كبيرة يجب أن يكون على رأسها لقيادتها.

وأوضحت المصادر، أن اللجان التحضيرية التي انبثقت عن الكيان التحريضي الذي دعا إليه الهارب أيمن نور، وأطلق عليه "الحوار الوطني" بدا في إعداد وثيقة ستكون نواة لعقد إجتماعي جديد من شأنه تغيير وجه الحياة على أرض مصر إذا تبناها الشعب ليلحق بركب الأمم المتطورة، لافتةً إلى أن أيمن نور يسعى بشكل حثيث إلى نشر تلك الدعوة في الخارج للترويج للجمماعة الإرهابية، ودخولها إلى العمل السياسي مرة أخرى.

وخلال تلميع الغمري، لصاحب القناة الإخوانية، ادعا المذيع الإخواني، في بيان له، أمس، أن أيمن نور، صاحب مؤسسة إعلامية كبيرة، وسيفنة تسير بالجميع يجب أن يكون على رأسها لقيادتها، مواصلًا زعمه، بأن الحملات التي توجه لأيمن نور لن تقلل منه وستزيده في السير بالقناة حيث يريد.

وواصل المذيع الإخواني، تلميعه للهارب أمين نور، والترويج لمبادرته بتشكيل كيانه التحريضي، حيث ادعا أن هناك لجانًا تحضيرية انبثقت عن هذه المبادرة تأتي في مقدمتها سيما اللجنة السياسية التي تعد وثيقة ستغير الكثير من الأمور في الداخل، زاعمًا أن أيمن نور لا يمكن إرهابه أو تهديد حياته بالموت.

وكانت دعوات خرجت من قبل الهارب أيمن نور بتشكيل كيان تحريضي ضد مصر، فيما أطلقوا عليه "نداء وطني" من أجل إجراء حوار يتضمن وجود عدد من الشخصيات المتواجدة خارج مصر، بعد رفض عدد من الشخصيات الأخرى الانضمام للتحالف التحريضي الذي تترأسه الجماعة الإرهابية.، بجانب وجود خلافات داخل القناة الإخوانية لتغيير عدد من الودوه العاملة بها وعلى رأسهم معتز مطر.