رئيس مجلس التحرير
د. محمد الباز
ما وراء الخبر
السبت 15/يونيو/2019 - 08:49 م

المفتى السابق يرد على شبهة تجنيد الأطفال في عهد النبي

المفتى السابق يرد
نعمات مدحت
aman-dostor.org/22291

كشف الدكتور علي جمعة، مفتي مصر السابق، ادعاء الجماعات المتطرفة، من التى تدعي " كذبًا" قيام النبى صلى الله عليه وسلم، بتجنيد الأطفال في المعارك الحربية.

وقال جمعة، عضو هيئة كبار العلماء، في فيديو مصور عبر صفحته الرسمية علي موقع التواصل الاجتماعي في "فيسبوك": إن هذه الجماعات تناقضوا مع أنفسهم بشكل كبير، حيث كان النبي واضحا في حماية الأطفال، وحريصا علي الطفولة، بمعني كون الطفل يحضر المعركة فهو من باب حمايته وليس من باب اشتراكه، منوها أن هناك حالة خلل في فهم الأحاديث الذين يستدلون بها بالرغم من صحة الحديث.

واستشهد مفتي مصر السابق بحديث:" وأمرت أن أقاتل الناس حتي حتى يشهدوا أن لا إله إلا الله وأن محمدًا رسول الله، ويقيموا الصلاة، ويؤتوا الزكاة، فإذا فعلوا ذلك عصموا.." فقد حولت الجماعات المتطرفة الحديث من حالة خاصة إلي حالة عامة وأضلوا الناس.

وأشار جمعة إلى أن قوله صلي الله عليه وسلم:" وأمرت"، يقصد به النبي، فلابد أن نري الحالة النبوية، فإن غزوات بدر وأحد والخندق، كانت في المدينة وكان النبي في هذه الحالة يدافع عن نفسه فهم الذين يأتون ليقتلوه، فإن التفجير لا يجوز هنا.

وشرح جمعة قوله إن الناس المقصود بها في الحديث هنا" قريش"، وإن الناس الثانية التي وردت في الحديث أيضًا المقصود بها "نعيم بن مسعود"، فهؤلاء يفهمون كل الأحاديث بالعكس.