رئيس مجلس التحرير
د. محمد الباز
الحدث
الأحد 09/يونيو/2019 - 09:30 م

بنجلاديش تتهم ميانمار بـ"عرقلة" عودة مواطنيها المسلمين

بنجلاديش تتهم ميانمار
مجدى عبدالرسول
aman-dostor.org/21975

اتهمت "الشيخة حسينة واجد" رئيسة وزراء بنجلاديش، اليوم الأحد، جارتها ميانمار، بأنها غير مستعدة لعودة مسلميها من الروهينجا، والمُقدر أعدادهم بنحو مليون شخص، فروا من حملة عسكرية عنيفة ضدهم في "ميانمار" عام 2017.

وقالت الشيخة حسينة في مؤتمر صحفي عقدته في داكا: أن المشكلة الرئيسية تتمثل في ميانمار لأن تعرقل عملية إعادة مواطنيها من شعبها إلى حضن الوطن، وأن بلادها حشدت الدعم لعودة كريمة لمسلمي الروهينجا المضطهدين.

ومضيفة، انها تحدثت مع الهند والصين واليابان، حول هذه المسألة وقالوا بشكل لا لبس فيه أنه يتعين على ميانمار أن تستعيد " مسلمى " الروهينجا، كما أنها سوف تناقش الأزمة مع الزعيم الصيني شي جين بينج الشهر المقبل فى بكين.

يذكر أن، بنجلاديش تستضيف أكثر من مليون من مسلمى الروهينجا طردوا من ديارهم في ولاية راخين الواقعة بشمالى ميانمار، ومن بين هؤلاء قام ما يقرب من 750 ألف شخص بعبور الحدود بعد أن شن جيش ميانمار حملة صارمة على هذه الأقلية في أغسطس 2017.

ووقعت بنجلاديش وميانمار اتفاقًا لعودة اللاجئين في نوفمبر 2017، بعد شهرين من بدء الهجرة الجماعية للروهينجا فى أعقاب حملة الإجراءات العسكرية العنيفة.