رئيس مجلس التحرير
د. محمد الباز
ملفات شخصية
الخميس 30/مايو/2019 - 09:37 م

ليونار لوبيز.. داعشي فرنسي صدر حكم بإعدامه في العراق

ليونار لوبيز.. داعشي
نعمات مدحت
aman-dostor.org/21758

أصدرت محكمة عراقية حكماً بالإعدام شنقاً على الفرنسي ليونار لوبيز، المتهم بالانتماء لتنظيم داعش الإرهابي، بتاريخ 26 مايو 2019، وقرر محاموه الطعن على الحُكم، مندِّدين بـ"محاكمة عاجلة".

ولوبيز من سكان باريس، يبلغ من العمر 32 عاما، عمل بمكتبة لبيع الكتب الإسلامية، خلال العقد الأول من القرن الحالي، وهو أحد العناصر الأكثر نشاطاً في موقع مايسمى بـ"أنصار الحق"، أبرز منصات "المتشددين" الذين يتحدثون الفرنسية.

اتخذ لنفسه لقب "أبو إبراهيم الأندلسي" بعد انتمائه إلى عصابات داعش الارهابية. وعاش مع متشددين، ونفذوا فيما بعدُ هجمات دامية في فرنسا.

غادر لوبيز فرنسا في تموز 2015، في أثناء خضوعه للمراقبة القضائية بسبب نشاطاته على الموقع، مع زوجته وطفليهما، عاش في البدء بمدينة الموصل شمالي العراق، ثم انتقل إلى سوريا، وفق المحققين الفرنسيين.

حُكم عليه في يوليو 2018 غيابياً بالسجن خمس سنوات، في ملف "أنصار الحق"، وصدرت أوامر باعتقاله من المحاكم الفرنسية.

لكن أجهزة المخابرات تتبَّعت نشاطاته، خاصة منذ تأسيسه جمعية "سنابل"، التي حلَّتها الحكومة الفرنسية نهاية عام 2016، لإسهامها في تحويل السجناء الى متطرفين تحت غطاء عملها لتقديم مساعدات لهم.

وصرَّح أحد المحققين حينها بأن "جميع من شاركوا، بشكل مباشر أو غير مباشر، في الاعتداءات منذ يناير 2015، كانوا مرتبطين بـ{سنابل}، بشكل مباشر أو غير مباشر".