رئيس مجلس التحرير
د. محمد الباز
الحدث
الثلاثاء 21/مايو/2019 - 01:10 م

الإفراج عن أمريكى بعد اتهامه بدعم القاعدة وطالبان

الإفراج عن أمريكى
وكالات - مصطفى كامل
aman-dostor.org/21489

أفرجت محكمة في الولايات المتحدة بشكل مفاجئ، عن مواطن أمريكي حُكم عليه بالسجن لمدة 20 عامًا، بتهمة دعم تنظيم القاعدة الإرهابي، وحركة طالبان في أفغانستان عام 2001.

وأكدت صحيفة "واشنطن بوست"، الأمريكية، أن المدعو "جون ووكر ليند" والذذي يبلغ من العمر 38 عامًا، والمحتجز في نوفمبر 2001 في أفغانستان، حيث قاتل إلى جانب "طالبان"، والمتواجد حاليا في سجن بولاية إنديانا، سيفرج عنه الخميس المقبل، قبل 3 سنوات من انقضاء فترة عقوبته.

وبموجب شروط الإفراج عنه، سيحتاج ليند إلى تصريح خاص لشراء الحواسيب والأجهزة الإلكترونية للولوج إلى الإنترنت، وسيخضع لفحوصات نفسية، ولم يسمح له بتبادل رسائل في الإنترنت بأي لغة باستثناء الإنجليزية.

وسافر ليند الذي اعتنق الإسلام في عام 1997 إلى أفغانستان في مايو 2001، حيث تلقى تدريبا في معسكر الفاروق التابع لتنظيم "القاعدة" قرب مدينة قندهار، وحضر هناك محاضرات لزعيم "القاعدة" السابق أسامة بن لادن.

وبقي "ليند" في المعسكر بعد هجمات 11 سبتمبر، وقرر مواصلة القتال ضد مواطنيه وحلفائهم إلى جانب طالبان.