رئيس مجلس التحرير
د. محمد الباز
الحدث
الأربعاء 15/مايو/2019 - 02:39 م

بسبب زكاة الفطر.. داعش يحرق مزارع بين كردستان والعراق

بسبب زكاة الفطر..
أحمد ونيس - وكالات
aman-dostor.org/21331


تداول نشطاء عبر مواقع التواصل الإجتماعي، صورًا تكشف عن حريق بمزارع بمنطقة مخمور في محافظة نينوي، مؤكدين على أن "عناصر تنظيم داعش أضرموا النيران بمزارع تبلغ مساحتها 20 دونماً، في محيط قضاء مخمور بمحافظة نينوى. ومخمور هي واحدة من الاراضي المتنازع عليها بين إقليم كردستان والعراق، وتقع على مشارف عاصمة الإقليم على بعد 60 كيلومترا جنوب غربي أربيل.

وقالوا إنّ "عناصر داعش قاموا بإحراق حقول مزروعة بالحبوب في محيط قرى علي رشة، بردي سبي، وجوار كومان التابعة لناحية قراج في سهل جبل قره جوغ بقضاء مخمور"، بحسب مواقع إخبارية عراقية.

وكان التنظيم هدّد المزارعين ومربي الماشية والأهالي في 27 قرية كردية في مخمور، بحرق حقول القمح والشعير في المنطقة، في حال رفضوا دفع ما يسميه "زكاة الفطر لعناصر التنظيم"، معتبرين أنها "دية" أو "إتاوة".

وإثر التهديدات هذه، زار وفد من مزارعي المنطقة برلمان إقليم كردستان، للإبلاغ عن المضايقات التي تطالهم من تنظيم "داعش". وقال ناصح عبد الرحمن، وهو مزارع من مخمور: "حان وقت الحصاد، وأصبح داعش مصدر تهديد لنا انطلاقاً من جبل قرة جوخ".