رئيس مجلس التحرير
د. محمد الباز
الحدث
الجمعة 10/مايو/2019 - 09:42 م

مجلس الأمن يعرب عن قلقه بشأن تهجير عشرات الآلاف من المدنيين في إدلب

أرشيفية
أرشيفية
محمد يسري
aman-dostor.org/21211

أعرب مجلس الأمن الدولي، عن قلقه من التطورات في إدلب والتي أدت إلى نزوح الآلاف مقتل وإصابة المئات من المدنيين.

وقالت دول في مجلس الأمن إنها تتابع بقلق تصعيد الهجمات في إدلب، وإنها تشجب قتل المدنيين وتهجير أكثر من 150 ألف سوري وقصف المدارس والمستشفيات في إدلب.
ودعا أعضاء بالمجلس للتمسك باتفاق التهدئة بين روسيا وتركيا بشأن إدلب.

يذكر أن رئيس لجنة التحقيق التابعة للأمم المتحدة الخاصة بسوريا حذر أمس الخميس من نشوب صراع شامل في آخر معقل رئيسي لمقاتلي المعارضة في محافظة إدلب "يمكن أن يولد كارثة حقوقية وإنسانية لا يمكن تصورها".

وقال باولو بينيرو إن هذا من شأنه على الأرجح تضخيم انتهاكات حقوق الإنسان على "نطاق واسع".