رئيس مجلس التحرير
د. محمد الباز
الحدث
الجمعة 10/مايو/2019 - 08:46 م

فرنسا تتهم داعش والقاعدة باختطاف الرهائن المحررين في بوركينا فاسو

أرشيفية
أرشيفية
محمد يسري
aman-dostor.org/21208

قالت فلورنس بارلي وزيرة الدفاع الفرنسية إنه من المردجع وقوف جماعات مرتبطة بتنظيمي داعش أو القاعدة وراء اختطاف الرهائن الذين حررتهم القوات الفرنسية أمس الخميس في بوركينا فاسو.

وأكدت في مؤتمر صحفي عقده اليوم الجمعة "إن داعش والقاعد) معروفتان في المنطقة بأنشطتهما الإرهابية" مشيرة الى ان التحقيق جار لتحديد الجماعة التي كانت وراء عملية اختطاف الرهائن (وهم فرنسيان وامريكي وكوري جنوبي).

وأوضحت ان لدى هاتين الجماعتين الإرهابيتين فروعا تعمل في منطقة الساحل اختطفت احداها السائحين الفرنسيين الاثنين منذ تسعة أيام في (بنين) وكانوا يحتجزون أيضا مواطنا أمريكيا واخر من كوريا الجنوبية.

وأشارت إلى أن العملية كانت "الفرصة الأخيرة" للتدخل عسكريا ضد الخاطفين الذين كانوا يعتزمون نقل الرهائن إلى جمهورية مالي حيث سيكون من المستحيل القيام بعملية إطلاق سراحهم.