رئيس مجلس التحرير
د. محمد الباز
ما وراء الخبر
الأربعاء 01/مايو/2019 - 02:01 م

محلل سياسى: علاقة قوية تربط إخوان البرازيل بحزب الله اللبنانى وقطر

محلل سياسى: علاقة
نعمات مدحت
aman-dostor.org/20893

قال طه علي، الخبير السياسي، إن البرازيل لم تكن استثناءً من انتشار التنظيم الدولي لجماعة الإخوان الإرهابية؛ ففي واحدة من سلسلة التنظيمات التي أسسها الإخوان حول العالم كان "مركز الدعوة الإسلامية" الذي يقوده بعض أفراد التنظيم الدولي للإخوان لنشر أفكار الجماعة بأمريكا الجنوبية.

وأضاف علي في تصريحات لـ"أمان": أن تأسيس مركز الإسلامية عام 1978 على يد القيادي الإخوان، اللبناني الجنسية "أحمد الصيفي"، خلال السنوات الأخيرة اتخذ عدد من قادة الإخوان البرازيل ملجأ لهم بعد التضييق الذي بات يواجهونه في الشرق الأوسط وإدراكهم بسوء مصيرهم خلال المستقبل المنظور إذا ظلوا في المنطقة.

وأوضح المحلل السياسي أن الإخوان في البرازيل اعتمدوا بقيادةِ " الصيفي" على التمويل القطري في إقامةِ الأنشطة الثقافية والخيرية التي يسعى الإخوان إلي التسلّل من خلالها عبر المجتمعات التي يتواجدون فيها.

وأشار إلى أنه بجانب المراكز التعليمية التي احترف الإخوان التسلّل للجماهير من خلالِها، فإنهم اعتمدوا في البرازيل على ما يعرف بـ"صناعة الحلال" وهي المنتجات التي يبتعدون فيها عن الخمور ولحم الخزير ومشتقاتهما ما يجذب إليهم الجمهور المستهدف من أبناء المسلمين في البرازيل.

وتابع: لكن نشاط الإخوان في البرازيل لم يكن بعيدًا عن رقابة الأزهر ومؤسسات الدولة البرازيلية، وبخاصة بعد سلسلةِ من التقارير الصحفيةِ التي كشفت العلاقة بين أحمد الصيفي وحزب الله اللبناني والتمويل القطري عبر أنشطة "مركز الدعوة الإسلامية".