رئيس مجلس التحرير
د. محمد الباز
تقارير وتحقيقات
الإثنين 15/أبريل/2019 - 09:55 م

هل "يهرب" السراج وحكومته إلى خارج ليبيا ؟

هل يهرب السراج وحكومته
مجدى عبدالرسول
aman-dostor.org/20321
هل يهرب السراج وحكومته

طرح مراقبون فى الشأن الليبي سؤالا اصبح مطروحا على الساحة الدولية بقوة، "حال "هروب فايز السراج، وأعضاء حكومته إلى أحدى بلدان دول أوروبا ، بعد مساعدة " صديق" قد تكون إيطاليا، التى أرسلت تعزيزات لرئيس المجلس الرئاسي ، حيث تعتبر إيطاليا هى الأقرب للجوء إليها منها المسافة الجغرافى .

فقد دخلت معارك الجيش الليبي بقيادة المشير خليفة حفتر، إلى مرحلة الحسم، بإقترابها من وسط العاصمة طرابلس، والتى حاصرتها قبل 12 يوما، تمكنت خلالها فرض سيطرتها الكاملة على تخوم العاصمة.

خروج السراج والذى يحمل حقيبة " الشرعية" مع مجموعته ، قد يؤدى إلى تطبيق _ مسمار جحا _ ليكون عائقا مستقبليا فى عنق الدولة الليبية، بعد إبعاد المليشيات والعناصر الإرهابية او هروبهم إلى خارج البلاد .

الشرعية ، كلمة السر التى أتاحت بقاء السراج طوال فترة بالسيطرة على مقاليد الأمور الشأن الليبي، وتحديدا فى العاصمة طرابلس،  وجعلته يملك حرية التصرف فى أموال الخزينة العامة للدولة الليبية، دون موانع "شرعية" .

غياب الرقابة البرلمانية على صنع وتطبيق القرار فى الدولة النفطية، مكن قاده وفصائل المليشيات المسلحة من السيطرة على صناع القرار هناك ، كما أتاح حرية التصرف فى تهريب الأموال عبر قنواتها الشرعية والغير شرعية.

فالأعتراف الدولى بـ"السراج" كما يقول مراقبون عبر وسائل الإعلام الدولية، وما أعلنته الـ"نيويورك" الأمريكية فى عددها اليوم الأثنين، ووفق ما أشارت إليه صحيفة "كورييري ديلا سيرا" الإيطالية، التى نشرت حوارا للسراج، يعود لأسباب سياسية فى المقام الأول، بعدحرص الأخير فى الحفاظ  مكتسبات هذه الدول، على حساب الشعب الليبي من ثرواته، والتى أُهدرت لصالح التنظيمات والمليشيات المسلحة.

وكان خرج ثلاثة أعضاء من المجلس الرئاسي،  بعد إعلان فشلهم فى الحفاظ على أموال الشعب الليبي الذى أهدرها السراج على مليشياته وجماعاته الإرهابية، التى أتخذت من المناطق الخاضعة لسيطرته عليها.

وحصلت العديد من الدول الأوروبية على أمتيازات من حاكم " طرابلس" سواء المتمثلة فى البترول او عن طريق تهريب الأسلحة للمليشيات العاملة تحت قادة المجلس الرئاسي الليبي، وهو ما عاد بالنفع على المهربون من الأوروبيين وشركائهم فى طرابلس.

هل "يهرب" السراج وحكومته إلى خارج ليبيا ؟

هل "يهرب" السراج وحكومته إلى خارج ليبيا ؟

هل "يهرب" السراج وحكومته إلى خارج ليبيا ؟