رئيس مجلس التحرير
د. محمد الباز
الحدث
الجمعة 01/ديسمبر/2017 - 10:43 ص

الإمام الأكبر يتحدى الإرهاب ويصل "بئر العبد" لأداء صلاة الجمعة

الإمام الأكبر يتحدى
aman-dostor.org/2028

وصل الأمام الأكبر الدكتور أحمد الطيب، شيخ الأزهر الشريف، اليوم الجمعة إلى محافظة شمال سيناء، حيث من المقرر أن يؤدي صلاة الجمعة في مسجد الروضة بمدينة بئر العبد، والذي شهد هجوما إرهابيا غادرًا خسيسا الأسبوع الماضي، أسفر عن استشهاد 305 من المصلين وإصابة 128آخرين، وذلك تضامنا من فضيلته مع أهالي القرية المكلومة وأسر الشهداء. ومن المقرر أن يقوم الإمام الأكبر يرافقه وفد رفيع من علماء وقيادات الأزهر الشريف، بزيارة عدد من أهالي الشهداء والمصابين، كما سيوجه رسالة مهمة بشأن هذا الإرهاب الخبيث الذي حصد أرواح المصلين الأبرياء بالمسجد، والتأكيد على وقوف الشعب وكافة المؤسسات صفا واحدا في مواجهة الجماعات الإرهابية الظلامية التي تستهدف أمن المصريين وحياتهم . يضم الوفد المرافق للإمام الأكبر، الدكتور عباس شومان، وكيل الأزهر الشريف، والدكتور محمد مختار جمعة، وزير الأوقاف، والدكتورشوقي علام، مفتي الجمهورية، والدكتورمحمد المحرصاوي، رئيس جامعة الأزهر، والدكتور محيي الدين عفيفي أمين عام مجمع البحوث الإسلامية، والشيخ صالح عباس، رئيس قطاع المعاهد الأزهرية، والدكتور يوسف عامر، نائب رئيس جامعة الأزهر المشرف العام على مركز الأزهر العالمي للرصد والفتوى الإلكترونية، والدكتور طارق سلمان نائب رئيس جامعة الأزهر، المستشار محمد عبدالسلام ، مستشار شيخ الأزهر، والدكتور عبدالفتاح العواري عميد كلية أصول الدين والدكتور عبدالمنعم فؤاد عميد كلية العلوم الإسلامية وعددًا من الأستاذات بالأزهر والواعظات، ومجموعة من شباب مركز الفتوى بالأزهر، وعددًا من أعضاء وعضوات مرصد الأزهر لمكافحة التطرف.