رئيس مجلس التحرير
د. محمد الباز
حوارات
الخميس 11/أبريل/2019 - 09:39 ص

المفكر الإماراتي نايف الهريس: الشعر والأدب رسالة أمان ضد التطرف والإرهاب

المفكر الإماراتي
عمروعبد المنعم
aman-dostor.org/20154

الشرطة استطاعت أن تكتسب محبة الجمهور بروح القانون وليس بنص القانون 
الطفل الذي يحفظ القرآن الكريم منذ الصغر يستحيل أن يخدعه التطرف 
أرض العرب للعرب ومال العرب للعرب ولا حدود بين العرب


نايف عبد الله الهريس تولي منصب مدير الأكاديمية الشرطية في دولة الإمارات العربية، شاعر وأديب، سار في دروب الحياة سير المجتهد فجمع بين الأدب والفكر والثقافة والعلوم الأمنية والشرطية.

حصل علي عدة جوائز منها جائزة تقديرية عن مجهوداته في قراءة التراث العربي والإسلامي مؤخرًا من جامعة عين شمس، له رؤية فكرية معمقة في مكافحة التطرف والإرهاب، حول هذه القضية وتطوراتها كان لنا معه هذا اللقاء:

ما العلاقة بين العمل الشرطي والأدب والشعر؟

طول عمري عسكري أرفع المنصوب وانصب المجرور، وعندما توفي الشيخ زايد حاكم الإمارات، كنت قد بلغت من العمر 64عاما، طلبت مني حينها إدارة الشرطة أن أكتب رثاء في الراحل.

وقلت لهم انا لست بشاعر، وبالفعل كتب رثاء في الرجل وإذا بالملامة تأتيني من الأصدقاء لماذا لا تكتب لمحمد بن راشد وبالفعل خلال اربعة أشهر تعلمت البحور الشعرية وكتبت ونظمت الشهر بعدها.

الهوية والثقافة والوعي كيف نجمع بينهم في مواجهة ظواهر الغلو والتطرف ؟

أنا أتحدث عن هذه الموضوعات والمصطلحات بصورة أدبية وفكرية لأننا نعاني من خلل في التربية، المشكلة من نفس الباب الذي هربت أو خرجت منه هذه الجماعات الإرهابية.

هل يجب أن يتعلم الطالب في أكاديمية الشرطة الفن والثقافة والشعر والادب ؟

نعم يجب أن يتعلم الضابط الفنون والآدب، وتعلمت في الجيش البريطاني العلوم الشرطية الأكاديمية وترجمت كتاب drill" "التدريب العسكري من الإنجليزية إلي العربية، وبه تعريف للفنون والآداب.

دوان أسير الموج
دوان أسير الموج

دولة الإمارات لها تجربة في مواجهة التطرف والإرهاب كيف تعاملتم مع هذه الظاهرة؟

عندما تريد أن تجذب إنسانا لك يجب ان تربيه علي حبك، فتترك مكانة لك في نفسه وهذا ما صنعناه في الإمارات، كنا نعمل علي كسب حب الجمهور ـ في مناسبة ما مثل العيد مثلا كنا نتجاوز علي المخالفات التي تحدث فيها، ونعطي من يرتكبها هدية يقوم (ينكسف على دمه) باللهجة المصرية، نعطيه بطاقة معايدة ونكتب فيها نتمنى لك عودة سعيدة وسالمة من رحلتك.

استطعنا أن نكتسب محبة الجمهور، فكنا عندما نري شخصا يستحق العقوبة 100% فلا نعاقبه بهذه الدرجة، ونفهمه أن عقوبتك تستحق 100% ولكن نعطيه عقاب 50% فيخرج من هذا الموقف يحبك ويحترمك بل ويقدرك أيضًا.

المغاربة لجأوا لمعالجة بعض ظواهر التشدد بالفن والمسرح كيف ترى ذلك ؟

تجربة جيدة جدًا وتحتاج إلي دعم، وهؤلاء المتطرفون يبحثون عن الموت من اجل الدين، ونحن نقدم لهم العلاج من خلال الدين بالحب. 

كيف تري مصر كأديب وشاعر ؟

زرت مصر كثيرًا وشاركت في امسيات شعرية كثيرة،سواء في ملتقي السرد العربي او جامعتي القاهرة وعين شمس، مصر قلب الأمة العربية ولو صنعنا انتخابات في الدول العربية سنجد مصر تأخذ القسط الأكبر من الحب والاحترام، ودائما أقول، أرض العرب للعرب ومال العرب للعرب ولا حدود بين العرب، أرض واحدة وشعب واحد.

كيف تري تضحيات رجال الشرطة ؟

الشرطي خادم للجمهور وهو من عليه التضحية، الشرطة رسالة وحب وأخلاق، وتضحياتهم مقدرة ولهم كل التحية والتقدير في كل موطن ومكان وقطر.

الزميل عمرو عبد المنعم
الزميل عمرو عبد المنعم مع اللواء نايف الهريس رئيس أكاديمية الشرطة الإماراتية السابق

ما هي قراءتك الآن ؟


قرأت هكذا"تكلم ذراتشت" لفريدريك نيتشه وهو ضد كتاب "النبي" لجبران خليل جبران، وكتاب «النبي» هو دُرَّةُ ما كتبه «جبران خليل جبران»، وخلاصةُ ما توصَّلَ إليه، وعصارةُ تجارِبه الذاتية ونظرته الحياتية؛ فقد ضمَّنَه كلَّ آرائه في الحياةِ والموت، الطعامِ والشراب، الحبِّ والزواج، وغيرها.

نيتشة في كتابه قال من رأيت متداعيا إلي السقوط فدفعوه بأيديكم وجنوا عليه فإن لم تستطيعوا ان تعلموه الطيران علموه علي الأقل ان يسرع بين الصفوف، فمثل هذه الكتابات تدعو الإنسان إلي الواعي.

الكتابين ضدان ويعكسان حالة الحب وحالة استغلال الظروف وتطوير الشخصية.

الغلو والتشدد كيف نتعامل معهما من خلال خبرتك الأمنية؟

الفكر نبدأ من الفكر في المناهج الدراسية، وكل المغرر بهم نوجهه بطريقة التربية، الإرهاب يختار الجهال ومن يحبون المال لكي يسيطر عليهم ويجب أن نفتح العقل لكل الأفكار.

الجماعات الدينية لاعب سياسي وادوار يقوم بها غيرهم، والتدين الحقيقي هو الحب الصادق، أما الآن فنجد حب الشخص لنفسة، نجد وعود هؤلاء للمتطرف بالحور العين والنعيم بدون التروي وفهم ما هو عند الله، وعندما تسأل هل الحور العين في الجنة عندهم جنس فلا أحد يجيبك، الشهوة والجنس في الارض من اجل الإنجاب.

هل نحتاج لتجديد الخطاب أم فهم الخطاب الديني؟

نحتاج إلي عقول مستنيرة تدرك ما معني الدين وخطابه للبشر، الطفل في القديم كان يتعلم حفظ القرآن الكريم، فالطفل الذي يحفظ القرآن الكريم منذ الصغير كان يملك مخزون في عقله يتكون من 60 الف مفردة، وهي أهم مفردات اللغة، فيصير يفكر بطريقة سليمة، فلا يستطيع احد ان يضحك عليه أو أن يخدعه.

الهريس مع الشاعرة غادة صلاح والناقد د حسام عقل

الهريس مع الشاعرة غادة صلاح والناقد د حسام عقل

الهريس مع الشاعرة غادة صلاح والناقد د حسام عقل