رئيس مجلس التحرير
د. محمد الباز
تقارير وتحقيقات
الأربعاء 10/أبريل/2019 - 05:44 م

فضيحة.. إيميلات وهمية للتسجيل في حملة باطل الإخوانية ضد التعديلات الدستورية

فضيحة.. إيميلات وهمية
محمد يسري
aman-dostor.org/20134

دشن قيادات جماعة الإخوان الإرهابية أمس حملة وهمية للتصويت على التعديلات الدستورية المزمع إجراؤها في 22 أبريل الحالي، ولمدة ثلاثة أيام، وأعلن الإعلامي الإخواني الهارب حمزة زوبع اسم الحملة الجديدة باسم "باطل".

وطالب زوبع أنصار الجماعة بالتسجيل الإلكتروني في الحملة التي اقتصر التصويت فيها على اختيار واحد وهو "باطل"، وزعم زوبع أن عدد المصوتين منذ تدشين الحملة صباح أمس الثلاثاء وصل إلى أكثر من 60 ألف مشارك.

وتتطلب المشاركة في التصويت الإلكتروني تسجيل بيانات البريد الإلكتروني واسم المشارك، مع التأكيد على عدم المساس بخصوصية المشاركين.

وأكدت مصادر من المشاركين في التصويت أن اللجان الإلكترونية للجماعة بدأت في إنشاء حسابات بريد إلكتروني وهمية بالمئات لتغذية التصويت المزعوم، وأشارت المصادر التي لم ترغب في ذكر اسمها إلى أن الحملة مقرها تركيا، وأن القائمين عليها يعملون على التلاعب في الأرقام التي تظهر على العام بهدف إظهار نتائج وأرقام وهمية لطمأنة عناصر الجماعة المحبطين من فشل حملة "اطمن انت مش لواحدك" التي استنفدت كل الحيل بداية من استخدام الصفافير إلى نفخ البلالين.

وأوضح أن إعلان أبواق الجماعة أن الصفحة المخصصة للتصويت تعرضت للحجب في مصر كاذب، وأن الحجب جاء نتيجة تلاعب القائمين على الحملة في السيرفر المخصص للصفحة، وأن ترويج هذه المعلومة يعتبر خطوة استباقية للرد على النتيجة في حالة عجز الحسابات المزيفة عن الوصول إلى عدد كاف.