رئيس مجلس التحرير
د. محمد الباز
ملفات شخصية
الخميس 28/مارس/2019 - 05:36 م

"موفيتا جونسون" أول نائبة مسلمة في بنسلفانيا الأمريكية تتعرض لمضايقات عنصرية

موفيتا جونسون أول
جهاد الخطيب
aman-dostor.org/19714

تعرضت النائبة موفيتا جونسون هاريل، الديمقراطية المسلمة التى أدت اليمين الدستورية، اليوم الخميس، كعضو بالمجلس التشريعي في ولاية بنسلفانيا الأمريكية إلى مضايقات عنصرية خلال أداء القسم.


تعالت صلوات النائبة الجمهورية ستيفانى بورويتشز داخل المجلس وأخذت تكرر كلمة "المسيح" مرات عديدة فى الوقت الذى بدا فيه زملائها من المشرعين غير مرتاحين، وفقا لصحيفة واشنطن بوست. 

وصف بعض زملاء ستيفاني ما قامت به بأنه عرض عدائى ومثير للانقسام ويندرج تحت نطاق الإسلاموفوبيا، حيث أن ذلك تزامن مع أداء أول امرأة مسلمة القسم فى المجلس التشريعى للولاية.

وأخذت النائبة الجمهورية تقول: "الرب يسامحنا، يسوع، لقد غفلنا عنك لقد نسيناك ونطلب منك أن تغفر لنا"، قبل أن تردد مقتبسات من الكتاب المقدس تدعو أتباع الرب للابتعاد عن طرقهم الشريرة وتتحدث عن قيامة المسيح، وأثنت على ترامب لدعمه القاطع لإسرائيل.

وقالت موفيتا فى تصريحات لصحيفة محلية، إن ما قامت به زميلتها يدعم الإسلاموفوبيا بين النواب الذين يفترض أن يمثلوا الشعب، وأضافت أنها جاءت للمجلس من أجل بناء تعاون بين الحزبين بغض النظر عن العرق أو الدين لتحسين الحياة للجميع.

وأعرب عدد من النواب عن رفضهم لما حدث، وقال النائب جوردان هاريس إنه مسيحى ويؤمن بالمسيح، وما يؤمن به أكثر من أى شىء هو تعاليم المسيح، التى لم تكن أبدا لتثير الانقسام بين الناس ولكن توحدهم.