رئيس مجلس التحرير
د. محمد الباز
ما وراء الخبر
الأربعاء 06/مارس/2019 - 08:49 م

هجوم إخواني على مهاتير محمد بعد تسليم عناصر الجماعة الهاربين بماليزيا

الرئيس الماليزي مهاتير
الرئيس الماليزي مهاتير محمد
محمد يسري
aman-dostor.org/18994

شن قيادات وعناصر موالية لجماعة الإخوان هجوما لاذعا على الرئيس الماليزي مهاتير محمد على خلفية تسليم 4 من عناصر الجماعة الهاربين من تنفيذ أحكام للسلطات المصرية.

وبدأت اللجان الإلكترونية توجيه اللوم للرئيس الماليزي، الذي كانوا يتوهمون أنه نصير للجماعة، مؤكدين أن خطأ مهاتير غير مبرر، خاصة عندما يتعلق بأمن وسلامة إنسان،

وحمل عناصر الجماعة مسئولية ما سيحدث للشباب الأربعة الذين تم تسليمهم اليوم الأربعاء للسلطات المصرية إلى الرئيس الماليزي واتهموه بالمشاركة فيما سيحدث لهم من عقوبات.

وبدأت صيحات التوسل تظهر على كتابات الموالين للجماعة، وقال وائل قنديل الصحفي المتاعطف مع الإخوان على صفحته بموقع التواصل الاجتماعي تويتر: " لا نريد منكم دموعًا على المظلومين، ودعوات على الظالمين، وهجومًا على الطغاة، بعد إعدام الشباب.. فقط نريد منكم أن تمنعوا تسليم المظلومين للظالمين كي يعدموهم، السودان، تركيا، وأخيرًا ماليزيا.