رئيس مجلس التحرير
د. محمد الباز
الحدث
الخميس 21/فبراير/2019 - 10:06 م

شاب إخواني يفتح النار على قادة جماعته: فشلتم فاستسلموا من أجل الشباب

شاب إخواني يفتح النار
أحمد الجدي
aman-dostor.org/18513

شن شاب إخواني جديد مقيم في تركيا يدعى "مؤمن المصري" هجوما شرسا على جماعة الإخوان وقادتها الهاربين في تركيا في ظل فشلهم في إخراج سجناء الجماعة وإيقاف تنفيذ أحكام الإعدام الصادرة بشأن العديد منهم في قضايا تتعلق بالعنف والدم.

وطالب المصري في فيديو بثه على صفحته الرسمية بموقع التواصل الاجتماعي "فيسبوك" قادة الجماعة بإعلان تنازلهم عن كل الحقوق السياسية للجماعة والاعتراف بالنظام المصري في سبيل وقف أحكام الإعدام وإخراج السجناء معترفا بفشل الجماعة الذريع.

وأكد الإخواني الشاب على أن معظم شباب الإخوان في تركيا والسودان معرضون للترحيل إلى مصر في أي وقت كي تتم محاكمتهم مشيرا إلى وجود أكثر من 100 شاب إخواني مصري في السودان معرضون للترحيل خلال الأشهر المقبلة في ظل تجاهل الجماعة لهم.

وسخر مؤمن المصري من دعوات الثبات التي تطلقها الجماعة منوها إلى أن أعضاء الجماعة وخاصة في مصر أصبحوا يعانوا معاناة شديدة لدرجة ولا أحد يشعر بهم من قادة الإخوان الذين يعيشون في قصور بأمريكا وأوربا وتركيا، لدرجة أن بعض الأسر باعت منازلها وممتلكاتها وأخرجت أبناءها من المدارس كي يستطيعون العيش.

ودعم "المصري" تأسيس كيان إخواني في تركيا والسودان وماليزيا ومصر للحديث مع الحكومة المصرية وبحث شروطها لإنهاء الوضع الحالي الذي وصفه بالمأسوي، نافيا قدرة الإخوان على مواجهة الدولة المصرية مواجهة مسلحة كما ينادي بعض قادة الجماعة.