رئيس مجلس التحرير
د. محمد الباز
ads
ما وراء الخبر
الجمعة 15/فبراير/2019 - 11:38 ص

لقاء بين البرادعي و"نائب مرشد الإخوان" لبحث خطة التحريض - خاص

لقاء بين البرادعي
أحمد ونيس
aman-dostor.org/18191

كشفت مصادر داخل جماعة الإخوان الإرهابية، عن اللقاء الذي جمع بين إبراهيم منير نائب المرشد والهارب في بريطانيا، والدكتور محمد البرادعي المدير العام السابق لوكالة الطاقة الذرية، وذلك في إحدى الفنادق الخاصة ببريطانيا، وذلك لوضع خطة لمواجهة تعديلات الدستور المصري.

وقالت المصادر، إن إبراهيم منير والبرادعي اجتمعوا بعدد كبير من قيادات الإخوان الهاربين خارج مصر، وذلك لسمع رؤيتهم الخاصة بطرق التحريض ضد مصر الفترة المقبلة، تحت مزاعم أن التعديلات الدستورية المقبلة ستقتل الحياة السياسية في مصر.

وأضافت المصادر، أن البرداعي ومنير اتفقوا على أن الخطة لابد أن تعتمد على التحركات الخارجية عبر برلمانات عدة، ويتزامن مع ذلك تحركات داخلية، من خلال القنوات التابعة للجماعة وشراء بث عبر قنوات أخرى غير معلومة المصادر أو الأهداف لاقتحام البيوت المصرية.
ويحاول التنظيم الدولي لجماعة الإخوان تأسيس تحالف جديد يضم عددا من الشخصيات والقوى المحرضة على الدولة المصرية، تحت إشراف إبراهيم منير، نائب المرشد العام للجماعة، أمين عام التنظيم الدولى للجماعة.
وقبل أيام قليلة، أشاد إبراهيم منير بتغريدات البرادعي المهاجمة لمصر واعتبرها داعمة لموقف الجماعة، ولم يكتف فقط بالإشادة بل خرج بتصريح مثير للجدل قال فيه لوسائل إعلام إخوانية: " لو البرادعي كتب تويتة يقول فيها إنه ضد النظام المصري، لذهبت إليه وبايعته".