رئيس مجلس التحرير
د. محمد الباز
قراءات
الأحد 10/فبراير/2019 - 09:27 م

كيف ساعد الإخوان على إعادة نشر الإرهاب في مصر بعد ثورة يناير؟

 كيف ساعد الإخوان
أحمد الجدي
aman-dostor.org/18039

حدد وليد البرش، الباحث في شئون الجماعات الإسلامية، 14 سببا لانتشار الإرهاب في مصر بشكل عام وسيناء بشكل خاص بعد ثورة 25 يناير عام 2011، وذلك في كتابه "البنادق المستأجرة".

أول هذه الاسباب - من وجهة نظر البرش - انهيار الشرطة بعد ٢٥يناير٢٠١١ وصحبها انهياراً كاملاً للأمن فى سيناء وبسبب هذا الأمر تم إنشاء معسكرات إرهابية في ثلاثة قرى برفح، وقد ذكر لى أحد أعضاء الجماعة الإسلامية أنه تعرض لمحاولة تجنيد من أحد عناصر القاعدة فى القاهرة ويدعى محمود نايل، فقد دعاه إلى معسكر للقاعدة بالقرب من العريش وإلى الإنضمام للتنظيم مقابل راتب شهرى قدره خمسة آلاف جنيه وأوضح أن الأنفاق سهلت لهم الإنتقال لغزة والتدريب تحت إشراف ممتاز دغمش زعيم تنظيم جيش الإسلام هناك التابع للقاعدة.


ثاني أسباب انتشار الإرهاب في مصر العفو عن قيادات الارهاب وخروجهم من السجون وعودة الباقيين من أفغانستان ففى 19/11/2011 دعا الإخوان إلى جمعة المطلب الواحد لرفض وثيقة د-على السلمى النائب الأول لمجلس الوزراء ودعا الإخوان خلال هذة الجمعة إلى الإفراج عن زعيم تنظيم القاعدة فى مصر محمد الظواهرى وبالفعل استجاب المجلس العسكرى لضغوط الإخوان وتم العفو عنه ضمن 59 آخرين فى 2/3/2012، كما أصدر المعزول محمد مرسي قرارات جمهورية أرقام 57، 58، 75، 155، 157 لسنة 2012 من أجل العفو عن 523 سجينا بينهم عدد كبير من عناصر الجماعة الإسلامية وعناصر تنظيم الجهاد وعناصر تكفيرية.

من الأسباب أيضا تحول ميدان التحرير بعد اقتحام مقرات جهاز أمن الدولة لمنطقة لنشر الافكار الارهابية هذا بالإضافة إلى إعادة طباعة كتب القاعدة والجهاد وتم ذلك مكتبة اشبيلية لصاحبها أحمد عشوش زعيم السلفية الجهادية فى مصر وتوزيعها مجاناً لنشر الفكر الإرهابى.

وفي ضوء هذه الفوضى استغل الشيعة الإنهيار الأن وبدأوا في تنظيم رحلات مجانية لايران للعناصر الإسلامية وتولى تنظيم الرحلات محمد الدرينى وأحمد صبح القيادى السابق بالجماعة الإسلامية بالجمالية دقهلية وتدفق التمويل الايرانى للاسلاميين بسخاء إضافة إلى نقل خبرة الحرس الثورى للإخوان لإنشاء مثيل له في مصر .

سادس الأسباب تدفق التمويل القطرى والتركى للإسلاميين فقد حصلت الجماعة الإسلامية على 20 مليون دولار لإنشاء حزبها وتم ضبط قاسم سيد قاسم احد المتهمين في قضية اغتيال الدكتور رفعت المحجوب وبحوزته شيك قطرى بمبلغ 350ألف دولار.

ومن الأسباب المهمة لانتشار الإرهاب في مصر وجود زيادة رهيبة فى أعداد أنفاق غزة وظهور ما يسمى بـ"أمراء الأنفاق" التي جاءت بالمال الوفير للمهربين وأصحاب الأنفاق والتجار وقد شارك الإخوان على الجانبين المصرى والغزاوى فى هذة الاستثمارات التى درت دخلا هائلاً، هذا بجانب اختراق الإرهابيين للأمن المصرى لدرجة أن إرهابى كبير هو عبود الزمر كان يعطى دورات تثقيفية لضباط أمن مصريين لتغيير عقيدتهم الوظيفية، وفقا لما أكده وليد البرش.

تاسع الأسباب خروج المختفيين تنظيميا فى سراديب الاخوان إلى العلن مثل محمد أبو تريكة.....محمود الخضيرى..ً.معتز مطر....صفوت حجازى.. وغيرهم، وعاشر الأسباب هو دعون الجماعة الإسلامية للضبطية القضائية للمواطنين لتسهيل البلطجة واستخدام السلاح .

السبب الحادي عشر لانتشار الإرهاب في مصر تقديم نواب البناء والتنمية بالاتفاق مع حزبى الوفد والحرية والعدالة مشـروع قانون يهدف إلى العفو السياسى على المتهمين فى الجرائم السياسية، التي ارتكبت خلال الفترة من 6 من أكتوبر 1981 م وحتى 11 من فبراير 2011 م، وكان الهدف من القانون السماح لقادة الإرهابيين بأن يتنعموا بمكاسب السياسة ، وأن يحوزوا المناصب التشـريعية والتنفيذية التى لا يستطيعون الوصول إليها بسبب العقوبات التبعية للجرائم التى ارتكبوها.

السبب الثاني عشر هو انتقال الخبرات الارهابية الكبيرة الى الشباب الذى تم تجنيده مؤخرا مع عدم وجود نصوص تشريعية تجرم الظاهرة الإرهابية بأشكالها الجديدة، هذا بجانب انتشار خطاب تحريضى تكفيرى في ميادين مصر وحالة من الحشد غير مسبوقة، في حين أن السبب 14 والأخير هو تدفق أعداد كبيرة من السلاح الثقيل من مخازن الرئيس الليبي الراحل معمر القذافي عبر خطة لتكديسه فى مصر لاستعماله وقت الحاجة اليه.