رئيس مجلس التحرير
د. محمد الباز
ما وراء الخبر
السبت 09/فبراير/2019 - 11:18 م

أسامة الشبراوي: الدين لله والوطن للجميع أصبح واقع

أسامة الشبراوي: الدين
إسلام الخطيب
aman-dostor.org/18004

كشف اللواء الدكتور أسامة الشبراوي رئيس الاتحاد المصري للمجالس المحلية والبرلمانية، عن موقف له مع وزير الداخلية الأسبق اللواء حبيب العادلى، حينما كان "الشبراوي" يخدم بصعيد مصر.

وقال الشبراوي، إنه أثناء وجوده بمركز تايع لمحافظة أسيوط، ظهرت بؤرة إرهابية كبيرة خظرة وقتها في ذلك المكان، وحينما عرض الأمر على وزير الداخلية الأسبق، جاء رد حبيب العادلى وقتها بالتعامل الفوري معها.

وأضاف، أن الرئيس عبدالفتاح السيسي رئيس الجمهورية، أزال أي فوارق بين المواطن المسلم والمواطن المسيحي، وجعلهما الاثنين على قلب رجل واحد.

وأكد على أن الدولة اليوم أصبح شعار "الدين لله والوطن للجميع" حقيقة وواقع، وليس كلاما.

وتطرق "الشبراوي" إلى الحديث عن ثورة يناير، وقال عنها أنها سرقت على يد الإرهابين والمتطرفين، مضيفًا أن 30 يونيو حولت شعار يحيا الهلال مع الصليب إلى يحيا دم القبطي مع دم السلم.


جاء ذلك خلال تدشين مقر إمباية الجديد للاتحاد، والذي أقيم ظهر اليوم، السبت، بحضور أعضاء وكوادر الاتحاد بكافة المحافظات.