رئيس مجلس التحرير
د. محمد الباز
الحدث
الخميس 31/يناير/2019 - 06:12 م

وجدي غنيم يفتح النار على نائب مرشد الإخوان: كفاك تنازلات

وجدي غنيم يفتح النار
أحمد الجدي
aman-dostor.org/17610

شن وجدي غنيم، الداعية الإخواني المتطرف، هجوما شرسا على إبراهيم منير نائب المرشد العام لجماعة الإخوان الإرهابية وأمين عام التنظيم الدولي بعد تصريحاته الداعمة لمحمد البرادعي وتأكيده على استعداده لمبايعته رئيسا لمصر حال إعلانه رفضه رسميا ثورة 30 يونيو المجيدة وإسقاط المعزول محمد مرسي.

وقال غنيم موجها حديثه لـ إبراهيم منير: كفاك تنازلا وانبطاحا يا أستاذ إبراهيم منير فلن يستجيبوا لك، أما بخصوص البرادعي الذي قلته عنه أن أفضل شخصية في مصر في العهد الحديث وتتمنى مبايعته رئيسا لمصر فأقول لك أنه قال في حديث لنيويورك تايمز عام 2011 أنه يعتبر أمريكا وطنه، ويتردد على بار، وكان يصاحب في الحرام وأول صاحباته يهودية، كما أنه كان يرفض حجاب أمه عندما كان عمرها 82 عام وأخيرا كان لا يرى فرقا بين مسلما ومسيحيا ويهوديا وبوذيا حتى.

وطالب الداعية الإخواني المتطرف نائب المرشد بالتحدث باسمه فقط وعدم الحديث باسم كل الإخوان وخاصة بعد قوله في الفيديو الذي ظهر فيه أنه سيتسامح مع كل من تسبب في إيذاء عناصر الإخوان مبديا استغرابه الشديد من صدور مثل هذه التصريحات من قيادة إخوانية بحجم إبراهيم منير.

وجدي غنيم كان قد شن هجوما شرسا على قناة الجزيرة القطرية الإخوانية بعد فيلمها الوثائقي "7 سنين" معتبرا هذا الفيلم ترويجا للإلحاد، الأمر الذي أغضب العاملين على القناة وخاصة من شباب الإخوان الذين جهزوا لهذا العمل.