رئيس مجلس التحرير
د. محمد الباز
ملفات شخصية
الأربعاء 23/يناير/2019 - 06:18 م

"أبو إياد العراقي".. قصة مراهق انضم لـ "داعش" من أجل المال

أبو إياد العراقي..
أحمد الجدي
aman-dostor.org/17310

نشر مركز ICSVE (المركز العالمي لدراسات التطرف العنيف) المتخصص في دراسات الإرهاب حوارا جديدا مع أحد عناصر تنظيم داعش الإرهابي الذين ألقي القبض عليهم مؤخرا وأدخلوا في السجون العراقية.

يعرف هذا الداعشي باسم "أبو إياد" والذي حكى قصته كاملة مع داعش حيث قال: التحقت بداعش عام 2016 عندما كان عمري 18 عامًا بعد أن سمعت عنه من خلال وسائل التواصل الاجتماعي مثل القنوات التلفزيونية والإنترنت، فانضممت للتنظيم لأنني كنت فقيرا وكنت أرغب في تحسين ظروف معيشتي، كنت أرغب في أن يكون لنا بيت وأن أتزوج وأحصل على المال فأنا لدي 5 إخوة وأخوات وأب وأم، جميع إخوتي طلاب في المدارس وأبي معلم وأمي ربة منزل.

وأضاف: كنا نعيش في بغداد وكنت أعمل في سوق في متجر للأحذية خلال الأعياد وفي الأوقات التي لم يكن فيها مدرسة فقد كانت مدرستي في الصباح ، وعملي في فترة ما بعد الظهر، ولما ضاق بي الحال قررت الانضمام إلى داعش بعد أن شاهدت فيديوهاتهم على الرغم من رعبي من قتلهم للناس بدون وجه حق.

وردد "أبو إياد" ما قاله قادة التنظيم عن تنظيمهم فور طلبه منهم على مواقع التواصل الاجتماعي الانضمام إليهم حيث قالوا له أنهم يريدون الحرية لكل الناس وأخبروه بأنه سيكون حرا وسيملك المال لو انضم فعليا لهم، وكان الشخص الذي يتواصل معه يدعى أبو يحيي وحاول إقناعه بأن يكون انتحاريا في داعش ولكنه رفض وأصر على الحياة.

ألقي القبض على أبو إياد العراقي عام 2016 أثناء ذهابه لمقابلة عناصر من داعش لغرض الانضمام إليهم، وأبلغت الشرطة أسرته بأنه عنصر داعشي كان يريد أن يكون انتحاريا في التنظيم.

يواجه أبو إياد العراقي الذي يبلغ اليوم 20 عاما حكما بالإعدام، الأمر الذي جعله ينصح كل الشباب العراقي بعدم الانضمام لداعش أبدا وعدم السعي وراء مغريات التنظيم.