رئيس مجلس التحرير
د. محمد الباز
الحدث
الثلاثاء 06/نوفمبر/2018 - 06:42 م

زعيم "جبهة تحرير ماسينا" يدعو لتشكيل أكبر تجمع للقتال في الصحراء الكبرى

زعيم جبهة تحرير ماسينا
محمد يسري
aman-dostor.org/15204

أصدرت مؤسسة الزلاقة التابعة لتنظيم القاعدة تسجيلا مصورا اليوم الثلاثاء لـ"أمادو كوفا" زعيم جبهة تحرير ماسينا، يدعو فيه إلى تكوين أكبر إمبراطورية للجماعات المسلحة في الصحراء الكبرى.

وأكد كوفا أن هذه الدعوة تأتي في إطار التعاون مع جماعة نصرة الإسلام والمسلمين وأميرها الشيخ أياد غالي، وقال:

أتوجه بكلمتي هذه باسم إخواننا في جماعة نصرة الإسلام والمسلمين وأميرهم الشيخ إياد غالي إلى شعب الفلان في كل مكان في السنغال ومالي والنيجر وبوركينا والكوت دي فوار وغانا والكاميرون، مؤكدا  ضرورة أن يتوحدوا جميعا لرفع راية الجهاد الإسلامي ضد من أسماهم بالكفار والمتعاونين معهم من العرب.

وأضاف: أيها الفلان لقد رأيتم منذ انطلاق الجهاد وإلى يومنا هذا ماذا صنع الكفار بالفلان من تقتيل وإبادة من فرنسا والأمم المتحدة وحتي العرب، بسبب رفع راية لا إله إلا الله ودعوة الناس إلى الحكم بشرع الله، فقد حرضوا على قتل الشعب الفلاني الأعزل والاعتداء علي النساء والأطفال والأبرياء، ولهذا ندعو جميع الفلان المسلمين أن تتحد كلمتهم ويكونوا على قلب رجل واحد.

يذكر أن جبهة ماسينا جماعة مسلحة ظهرت مطلع العام 2015 ويقودها المتطرف أمادو كوفا ، وقد شنت موجة من الهجمات في المناطق الوسطى والجنوبية من مالي، ويشكل أغلب مقاتليها من قبائل الفلان، وتجمعها علاقات متشعبة مع جماعة أنصار الدين، التي تسعى لإقامة إمارة إسلامية في مالي.