رئيس مجلس التحرير
د. محمد الباز
الحدث
الأربعاء 26/سبتمبر/2018 - 11:48 ص

امرأة كردية تتنافس على منصب رئاسة الجمهورية العراقية

امرأة كردية تتنافس
عمروعبد المنعم
aman-dostor.org/14152

أعلنت المرشحة الكردية للمنافسة على منصب رئيس جمهورية العراق، سروة عبدالواحد اليوم، الأربعاء أن الدستور العراقي كفل حق المرأة في تولي مناصب سيادية.

وقالت سروة، التي تتنافس مع أكثر من 30 مرشحًا على منصب رئيس العراق، الذي سيتم انتخابه في الثاني من الشهر المقبل داخل البرلمان العراقي:"أعتمد على صوت النواب لتغيير الواقع السياسي الحالي والبحث عن جيل جديد لقيادة البلاد".

وأضافت المرشحة في مقابلة مع محطة تليفزيون "الشرقية": "النساء في العراق يشكلون نسبة كبيرة في المجتمع العراقي، ومن حقنا المنافسة لتولي المنصب ، وأنا مرشحة ممكن أن أفوز أو أخسر ، وأن الأحزاب الكردية الكبرى تسعى إلى سقوط المرشحين المستقلين المنافسين لرئاسة الجمهورية ".

وأوضحت: "لا يوجد حتى الآن اي اتفاق كردي على تسمية مرشح واحد متفق عليه ، وهناك انقسام كردي بشأن دعم مرشح بعينه ، وفي كل الأحوال الكرد غير متفقين على أي مرشح للذهاب إلى قصر السلام ببغداد ، وأعتقد أن العرب هم من يحددون منصب رئاسة العراق وفقًا لمواصفاتهم".

ويواصل أبرز مرشحي الرئاسة العراقية، برهم صالح من حزب الاتحاد الوطني الكردستاني، وفؤاد حسين عن الحزب الديمقراطي الكردستاني، إجراء مقابلات مع قادة الكتل السياسية الكبرى لضمان حشد أصوات نوابهما في البرلمان خلال عملية التصويت.

ومن المنتظر أن يعقد البرلمان العراقى يوم الثلاثاء المقبل الموافق الثانى من أكتوبر جلسة اعتيادية لانتخاب رئيس جديد للعراق لأربع سنوات مقبلة.

ولأول مرة في تاريخ العراق يتنافس أكثر من 30 مرشحًا على المنصب، وبينهم امرأة، على المنصب ، في ظل صراع كردي غير مسبوق على تولي الرئاسة بعد فشل تجربة الاستفتاء على انفصال إقليم كردستان العام الماضي.


ومن المنتظر أن تتحكم كتلتا " الإصلاح والإعمار" بزعامة سائرون و "البناء" بزعامة ائتلاف الفتح، أكبر الكتل البرلمانية في البرلمان العراقي، في مستقبل المرشح لمنصب رئيس الحمهورية لما يمتلكانه من أصوات .