رئيس مجلس التحرير
د. محمد الباز
ملفات شخصية
السبت 04/أغسطس/2018 - 02:58 م

صفاء بولار.. أصغر إرهابية في العالم

صفاء بولار.. أصغر
عمرو عبد المنعم
aman-dostor.org/12845

قصة حب صفاء بولار التي أودت بها إلى السجن مدي الحياة

عشقت حسين وتحدثت عن أحلامها معه في قتل الرئيس الأمريكي ترامب



أصدرت محكمة بريطانية، أمس الجمعة، حكما بالسجن مدى الحياة على صفاء بولار، أصغر إرهابية في العالم، قالت وكالات الإنباء إنها عضو في خلية إرهابية نسائية في بريطانيا، بعد ثبوت تهمة تخطيطها هي وشقيقتها وأمها لشن هجمات على العاصمة البريطانية لندن خلال هذا العام.

وقالت الشرطة إن بولار (18 عاما) هي المتهمة والمسؤولة عن بعض الهجمات الأخيرة التي شنتها داعش علي بريطانيا.

وذكرت مصادر من الجالية المسلمة في بريطانيا، أن صفاء تلقت المئات من الدعوات للسفر لـ "داعش" عبر السوشيال ميديا وخاصة من السيدة "قابلت نويد حسين"، وهي من عناصر تنظيم داعش النسائية المسؤولة عن تجنيد الفتيات في الرقة، وهي سورية لها تجربة طويلة على كيفية تحول المراهقات لعناصر داعشية عبر الإعداد والتكوين والثبات النفسي.


سجن مدى الحياة

بولار الصادر بحقها أمس حكم بالسجن مدى الحياة سيكون الحكم عليها منعطف خطير عند التنظيمات الإرهابية حول العالم، حيث أعلن تنظيم داعش مساء أمس أنه سيثأر للحرائر والسجينات في أوروبا وأمريكا، مشيرا إلى أن صفاء بولار، وعافية صدقي المحكوم عليها بالسجن مدى الحياة أيضا في أمريكا من طليعة هذه النماذج النسائية المجاهدة علي حد وصف البيان.

هذا البيان الداعشي سيعد أيقونة وقوة دافعة وراء ما وصفه بيان التنظيم للثأر من أعداء الإسلام الذين ينالون من مقدسات وأعراض المسلمات.

تحقيقات الشرطة البريطانية قالت عن صفاء بولار، إنها عاشت حياة مراهقة غير سعيدة، بداية من المضايقة التي نالتها من قبل الغرباء في بريطانيا بسبب ثيابها الإسلامية فسعت للحصول على القبول في مكان آخر، فتطور لديها اهتمامها بالجماعات الإسلامية المتطرفة خاصة بعد هجمات باريس عام 2015 بعد أن أصبح لديها فضول لمعرفة لماذا يفعل الناس تلك الأشياء التي يقومون بها؟، وعلى تويتر صادفت امرأة في سورية تدعى أم عيسى الأميركية، والتي صورت لها الأوضاع في سوريا على أنها أرض الخلافة الموعودة حيث "الجميع متساوون".

نفت بولار في التحقيقات البريطانية، أنها قامت بالتخطيط للسفر إلى سورية أو الانضمام لتنظيم داعش والمشاركة في الاستعدادات لهجمات إرهابية على المعالم البارزة في لندن بما في ذلك المتحف البريطاني، لكن القضاء البريطاني وجدها مذنبة في التهمتين، مما جعلها أصغر إرهابية بريطانية مدانة حتى الآن.

وفي وقت سابق اعترفت شقيقتها الكبرى رزلين بولار البالغة من العمر 22 عامًا، وأمها مينا ديش (44 عاما) وصديقة عائلتها خولة البرغوثي (21 عامًا) الفلسطينة الأصل والمنتمية لعائلة البرغوثي بالذنب في اتهامات بالإرهاب بعد عملية سرية نفذتها شرطة مكافحة الإرهاب وجهاز المخابرات الحربية البريطاني، وقدمتهم إلى المحاكمة ليحكم عليهم في وقت لاحق من هذا العام.


محاكمة أسرتها

على مدار عدة أشهر حوكمت بولار وأسرتها وقامت الشرطة البريطانية بتفتيش بيت أسرتها وتبين أنها تملك بعض الكتب والإسطوانات المسجل عليها بعض الدروس الدينية.

وكشفت السلطات البريطانية منذ عدة أسابيع عن وجود مبنى سكني كبير قبالة مبنى جهاز المخابرات البريطاني في فوكسهول مباشرة به عدد من النساء رفضن الامتثال للاعتقال فأطلقت الشرطة النار عليهم مما أدى إلى إصابة رزلين بولار شقيقة صفاء، مما أدى إلى إصابتها بعدة إصابات بالغة، ولكن حالتها استقرت بعد ذلك وامتثلت للشفاء التام أثناء المحاكمة.

وكشفت بعض المصادر القريبة من الجالية الإسلامية البريطانية بعض الجوانب من شخصية أصغر إرهابية في العالم، فقد خضعت صفاء للجهات التحقيق في محكمة "أولد بيلي " وجاء في اعترافها: " أنها كانت تقرأ الكثير من القصص الرومانسية، فبالنسبة لي، كنت أرغب في أن أتزوج وارتبط بعلاقة عاطفية"، وسمعت المحكمة لها وهي تتحدث عن شخص يسمي حسين بالغ من العمر 30 عامًا كان دائم مراسلة صفاء، كانت تبلغ 16 سنة حينها، على إنستغرام، وقد ارتبطت معه بعلاقة عاطفية وكانوا يشاهدون برامج بالتلفزيون البريطاني مثل Deal Or No Deal وThe Chase، قبل أن تتورط فيما اعتبرته صفاء زواجًا إسلاميًا عبر الإنترنت في عام 2016.

وكشفت هذه المصادر أن حسين، وهو عضو بتنظيم داعش قالت عنه صفاء إنه كان لديه طموح ليكون "الجهادي جون" محمد جاسم إموازي، الذي سافر إلى الرقة وأشرف على بعض العمليات الإرهابية في أوروبا وأمريكا، لقد حاول حسين أيضًا استدراجها إلى سورية، وقيل أنه قُتل في غارة جوية استهدفته بطائرة بدون طيار في عام 2017، مما جعلها تشعر بالغربة الشديدة في بريطانيا.

صفاء العشيقة

لقد تواعد الحبيبين " صفاء وحسين" على الشهادة والموت وتحدث كل منهما عن الأحزمة الناسفة والمبيت مع الحور العين وتخيلا قتل الرئيس الأميركي السابق دونالد ترامب، كما أرسل أموالًا إلى رزلين بولار لكي تستخدمها الأخوات للسفر إلى تركيا ومن ثم إلى سورية، وبعد أن أحبطت الشرطة هذه الخطة، بعد القبض على صفاء في إحدي المدن البريطانية عندما كانت في طريق عودتها من إجازة في بالمغرب مع أمها، وقد شجعها حسين مرارًا على شن هجوم في المملكة المتحدة، وقالت صفاء للمحكمة: "في نوفمبر 2016، اقترح حسين عليّ تنفيذ هجوم في أعياد الميلاد"، سألني إذا كنت خائفة من شن هجوم وقلت له: "نعم أنا كذلك".

ولقد أثار حسين هذا الاحتمال مرة أخرى في أوائل عام 2017، وطلب منها شن هجوم انتحاري في عيد الحب علي المواطنين البريطانيين، عندما تحدث معها عن تجارب صناعة المتفجرات والتي تكني عند داعش بإسم " توكاريف" و" الأناناس وهي أنواع من المدافع والقنابل مثل التي تم تنفيذ هجوم المتحف البريطاني بها، ولكنها بحسب التحقيقات أصرت على أنها لن توافق على التنفيذ في المرحلة الأخيرة.

ويشير عبد الله الصومالي الذي يدرس الكمياء في بريطانيا وأحد أعضاء الجالية المسلمة في لندن، أنه لا يري احتمال أنها وقعت فريسة مشكلة نفسية أو تاثيرات المراهقة، مما دفعها إلى الإرهاب أو ضغوط المجتمع الأوروبي بشكل عام مثل التضييق على الحجاب والصلاة وما إلى ذلك.

وأضاف أن كثير من الفتيات والنساء يتعرضن لمواقف مشابهة من رفض المظهر الإسلامي الحجاب أو النقاب فى المجتمع الأوروبي، ولكن يعتقد الصومالي أن تأثير التنظيم عليها من الناحية الفكرية كان أقوي بكثير من التأثيرت النفسية وضغوط المجتمع الأوروبي.