رئيس مجلس التحرير
د. محمد الباز
تقارير وتحقيقات
الأحد 08/يوليه/2018 - 10:05 م

إدانة عربية لحادث تونس الإرهابي

إدانة عربية لحادث
رباب الحكيم
aman-dostor.org/11916

أدانت جمهورية مصر العربية بأشد العبارات فى بيان صادر عن وزارة الخارجية، اليوم الأحد، الهجوم الإرهابى الذى وقع فى ولاية جندوبة شمال غرب تونس، الذي أسفر عن مقتل عناصر من الحرس الوطنى التونسى.

واعرب البيان عن تعازى مصر حكومةً وشعبًا لحكومة وشعب دولة تونس الشقيقة فى ضحايا الحادث الإرهابى الغاشم، وجدد التأكيد على وقوف مصر بجانب تونس فى مواجهة ظاهرة الإرهاب وكافة أشكال العنف والتطرف.

وجدد البيان مطالبة مصر للمجتمع الدولى بضرورة الاضطلاع بدوره نحو التصدى لتلك الظاهرة البغيضة، واجتثاثها من جذورها من خلال تجفيف منابع تمويل ودعم الجماعات الإرهابية وتوفير الملاذ الآمن والتدريب لعناصرها.

كما أعرب البرلمان العربي، عن إدانه للحادث واستنكر الدكتور مشعل بن فهم السلمى رئيس البرلمان العربى الهجوم الإرهابى الجبان الذى استهدف الحرس الوطنى التونسى اليوم الأحد فى ولاية "جندوبة التونسية" والذى أسفر عن مقتل عددًا من أفراده.

وأعرب رئيس البرلمان العربى، فى بيان له اليوم، عّن استنكار البرلمان بشدة لهذه الأعمال الإرهابية الجبانة، مؤكدا وقوفه وتضامنه مع جمهورية تونس رئيسًا وحكومةً وبرلمانًا وشعبًا فى حربها ضد قوى الإرهاب والتطرف البغيض، ومعبرًا عن تقدير البرلمان العربى العالى للجهود التى تبذلها قوات الأمن التونسية لمواجهة قوى الإرهاب والتطرف.

وشدد السلمى على ضرورة تكاتف جهود الدول العربية فى مواجهة الإرهاب بما يسهم فى وضع حد للجهات الداعمة له ومحاصرة عناصره الإجرامية وتجفيف منابع تمويله وتقويض قدرته على تنفيذ مخططاته الخبيثة فى الدول العربية.

من الجانب الجزائري، ادانت الجزائر، اليوم الأحد، الاعتداء الإرهابي، الذي استهدف، اليوم، دورية للحرس الوطني التونسي في منطقةعين سلطان بمحافظة جندوبة، بحسب تصريح للناطق باسم وزارة الشؤون الخارجية الجزائرية، عبد العزيز بن علي شريف.

وأشار الناطق باسم وزارة الشئون الخارجية، إلى الجنود التسع التونسيين الذين سقطوا في سبيل أداء واجبهم خدمة لبلدهم، كما نقدم تعازينا الخالصة لعائلاتهم ولحكومة تونس وشعبها الشقيقين.

وأعرب عن تضامن اللجزائر التام مع تونس، في محاربة الإرهاب الشنيع والأعمى، قائلًا: "لا يمكنه زعزعة عزم هذا البلد الشقيق وقادته وشعبه، على مكافحة هذه الآفة والتغلب عليها".

في حين، أدانت المملكة العربية السعودية، اليوم الأحد، الهجوم الإرهابي الذي استهدف دورية لعناصر الحرس الوطني التونسي، وجاء ذلك على لسان مصدر مسؤول بوزارة الخارجية السعودية.

واستنكارت هذا الهجوم الإرهابي الذي استهدف دورية لعناصر الحرس الوطني التونسي في ولاية جندوبة التونسية، مما أسفر عن سقوط عدد من الضحايا، لم يذكر حتى الآن عددهم.

كما رفضت المملكة لهذه الأعمال الجبانة، معلنة موقفها في دعم تونس في محاربة الإرهاب والتطرف.
مقدما العزاء والمواساة لذوى الضحايا ولحكومة وشعب الجمهورية التونسية الشقيق مع التمنيات للمصابين بسرعة الشفاء.