رئيس مجلس التحرير
د. محمد الباز
رئيسا التحرير
ماهر فرغلي
صلاح الدين حسن
الحدث
الأربعاء 13/يونيو/2018 - 02:22 م

«الأوقاف» توضح حكم صلاة العيد والجمعة إذا تزامنا في يوم واحد

أرشيفية
أرشيفية
أحمد ونيس
aman-dostor.org/11289

أكدت وزارة الأوقاف أنه حال اجتماع العيد والجمعة فإن جميع المساجد والساحات المخصصة لصلاة العيد المعتمدة من وزارة الأوقاف ستقوم بصلاة العيد تطبيقًا لسنة النبي (صلى الله عليه وسلم)، كما سيتم أداء صلاة الجمعة بجميع المساجد التى تقام فيها الجمعة في سائر الجمع، كل إمام أو خطيب في مسجده.

وقالت الوزارة في بيانها، إنه بالنسبة لعموم المصلين فالأفضل لمن يتيسر له حضور الجماعتين أن يفعل، أما من يشق عليه حضور الجماعتين لبعد مسافة أو نحوه كبعض سكان المناطق الجبلية أوالصحراوية البعيدة عن أماكن إقامة الجمع والأعياد فلهم في ذلك اليوم الأخذ برخصة الاكتفاء بحضور إحدى الجماعتين عن حضور الجماعة الأخرى، على نحو ما رخص النبي (صلى الله عليه وسلم) لبعض الأعراب الذين كانوا يسكنون بعيدًا عن المدينة وضواحيها في إمكانية الاكتفاء بحضور إحدى الجماعتين، فلا حرج حينئذ على من أخذ بالرخصة، سواء بحضور صلاة العيد، وصلاته الجمعة ظهرًا، أم الاكتفاء بحضور الجمعة.

وأوضحت من أن أخذ برخصة الاكتفاء بحضور العيد عن الجمعة من هؤلاء أن يصلي الجمعة ظهرا أربع ركعات، أما من تيسر الأمر له ولَم يجد مشقة في حضور الجماعتين فالأولى حضورهما بغية الأجر والثواب العظيم.